.
التتمة...
نظرة سريعة
يسجل هذا الاسبوع أحداثاً فلكية بارزة منها انتقال الشمس الى برج الجدي ليخف الضغط الصحي والمالي لكل من مواليد الجوزاء العذراء الحوت فتنعم مواليد الابراج الترابية الثور العذراء والجدي بسلام معنوي وجسدي فتكون بمنأى عن كل الاخطار وتنفتح على آفاق جديدة بروح ايجابية وقدرة على كسب كل التحديّات.

--تراجع عودة كوكب عطارد الى سيره المباشر في برج القوس فتستعيد مواليد الجوزاء العذراء القوس والحوت حيويتها وتتسلق القمم من جديد فتتحسن وتتسهل حركة المواصلات التواصل والاتصالات والسفر والتنقلات وتفتح كل الملفات العالقة
--والحدث الابرز انتقال زحل الى برج الجدي يوم الاربعاء 20 كانون الأول ، لينتقل العالم مع هذا الحدث مرحلة من القلق والغضب والتوتر واثارة المشاكل والانفعالات والانقلابات على بعض القيم التقلبات السياسية الدولية المعقدة وقد يشهد العالم حتى عام 2020 تفكك وتقسيم دول وكذلك بداية انهيار تحالفات وتكتلات دولية. كما قد يثير زحل من موقعه هذا تحالفات جديدة وظهور تكتلات سياسية جديدة وعلينا التأقلم مع هذه التطورات المزعجة وايجاد الحلول لبعض المشاكل التي قد تنشأ نتيجة انتقال زحل الى برج الجدي.

               
اخترنا لك
    
انشر تعليقك
Polls استفتاء
هل انت متفائلة؟


النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.