.
التتمة...

إنذار من سخونة في العراق تشبه الوقوف أمام "تنور ملتهب"

المحرر دريد سلمان - الأحد 16 تموز 2017 18:21
-
+

السومرية نيوز/ بغداد
أنذرت الأرصاد الجوية بـ"تيارات هوائية ساخنة" ستجتاح العراق والكويت والسعودية ومناطق شاسعة في الشرق الأوسط ضمن ظاهرة موسمية تسمى "جمرة القيظ".

وتصل درجة الحرارة خلال هذه الظاهرة إلى 50 في الظل و70 مئوية تحت أشعة الشمس، وذلك ابتداء من، اليوم، وهي حرارة يصفها العراقيون بأنها أشبه ما تكون بـ"الوقوف أمام فتحة تنور ملتهب".

وظاهرة "جمرة القيظ" يفترض أن تضرب منطقة الشرق الأوسط، خلال فترة انتقالية مدتها 52 يومًا، تمتد حتى نهاية شهر أب، وتبلغ فيها درجات الحرارة ذروتها.


وتتميز هذه الظاهرة الموسمية بشدة لسع الشمس وسخونة الأرض وارتفاع الرطوبة، فضلا عن شدة هبوب رياح السموم، وخلالها يستمر الحر لساعات متأخرة من الليل.

وهذه الظاهرة مهمة لنضج ثمار التمر، وسببها منخفض الهند الموسمي الذي ينشط خلال هذه الفترة، ويمتد إلى بحر قزوين وصحراء إيران ويحتبس في جبال زاغروس، ثم يتحول إلى تيارات هوائية ساخنة تجتاح العراق والكويت والسعودية، ولذلك حذرت هيئة الأرصاد الجوية في السعودية من ارتفاع درجات الحرارة في عدد من المناطق.

وبحسب كريم عبد الله، وهو متقاعد (67) عاماً، فإن هذا الحر معتاد في العراق ويتطلب الحذر الشديد في التنقل أثناء فترة الظهيرة حيث تكون الشمس في ذروتها، وحتى في الصباح"، لافتا الى أن الحر في هذه الفترة أشبه ما يكون بـ"الوقوف أمام فتحة تنور ملتهب تلفح حرارته الوجه".

وحلت محافظة البصرة، اليوم الأحد، الأولى عالميا بأعلى درجات الحرارة في العالم، بحسب إحدى المحطات العالمية، فيما سجلت الهند الأعلى بكمية الأمطار الساقطة.

ونشرت محطة "بلاسيرفيلي" في كاليفورنيا الأمريكية، جدولين الأول بأعلى درجات الحرارة، والثاني بأعلى كمية للأمطار في العالم خلال 24 ساعة الماضية.

ويبين الجدول الأول، أن منطقة الحسين بمحافظة البصرة الأولى احتلت أعلى درجات الحرارة بالعالم حيث سجلت درجات الحرارة فيها 50.2 درجة مئوية، تشاركها منطقة مطربة في الكويت بنفس الدرجة ومن ثم تليها مدينة الناصرية بدرجة حرارة تبلغ 49.5 درجة مئوية تليها مدينة عبادان في إيران بدرجة حرارة تبلغ 49.3 درجة مئوية.


الشارع العراقي
المصدر :   News Source
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تعتقد أن مسعود البارزاني سينجح في مسعاه لانشاء الدولة الكردية؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في الشارع العراقي