.
التتمة...

ناشطون في كركوك يطالبون بإنضمام العراق لمعاهدة روما

الإثنين 17 تموز 2017 16:06
-
+

السومرية نيوز/ كركوك
طالب ناشطون مدنيون في محافظة كركوك، الاثنين، الحكومة العراقية للتوقيع على معاهدة روما من اجل ان يكون العراق عضوا في المحكمة الجنائية الدولية.

ونظم عشرات الناشطين اليوم في مدينة كركوك تجمعا قرب القلعه طالبوا فيها الحكومة العراقية للانضمام الى معاهدة روما.

وقال الناشط هيمن حسيب في حديث لـ السومرية نيوز، "إننا تجمعنا سلميا، اليوم، قرب قلعة كركوك بمشاركة نشاطين ومثقفين واعلاميين لمناسبة الذكرى العالمية لاقرار معاهدة روما، ولكي لا تتكرر جرائم الابادة الجماعية ولمساندة المحكمة الجنائية الدولية IC".


واضاف حسيب، أنه "في 17 من تموز عام 1998 اُقرت معاهدة روما من قبل 124 دولة، وبعد تعديلها لعدة مرات في تموز عام 2002 انبثقت منها المحكمة الجنائية الدولية والتي اعترفت بها 139 دولة".

واضافحسيب، انه "على الحكومة الاتحادية التوقيع على معاهدة روما وان تصبح عضوا في المحكمة الجنائية الدولية، لاسيما وان الحكومة العراقية اعلنت في 15 / شباط / 2005 التزامها بمعاهدة روما، ولكن بعد اسبوعين فقط وبدون أي ايضاح اعلنت تنصلها من تلك المعاهدة".

من جهته، قال عبدالله جبار وهو احد المتظاهرين، "اننا في شبكة تحالف المنظمات في كركوك ندعم انضمام العراق الى محكمة الجنائية الدولية، ونعمل منذ 12 سنة دون انقطاع من اجل ان يصبح العراق عضوا في المحكمة الدولية وقمنا حتى الان بجمع تواقيع 1500 حزبا وطرفا سياسيا ومنظمة ووزراء وأعضاء برلمان و85 عضوا في الدورة السابقة للبرلمان الكردستاني و89 من الدورة الحالية و60 عضوا في البرلمان العراقي في دورته الحالية من مختلف الكتل البرلمانية اضافة الى تواقيع 5000 الاف ناشط في هذا المجال وبمساعدة اعضاء في البرلمان الكردستاني والعراقي، وسلمت الى الاطراف العراقية و الكردستانية المختلفة".

واضاف جبار، يجب ان "نستعد جميعا لمرحلة ما بعد انهيار تنظيم داعش والجماعات الارهابية المسلحة وان نحدد المسؤولين والمجرمين ونقدم الشكاوى ضدهم في بلدانهم والتعاون مع المحكمة الدولية بتبادل المعلومات عنهم".


الشارع العراقي
المصدر :   News Source
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تعتقد أن مسعود البارزاني سينجح في مسعاه لانشاء الدولة الكردية؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في الشارع العراقي