.
التتمة...

ساكو ينتقد الأحزاب المسيحية بشدة وينعتها بـ"الانقسام والفشل والتبعية"

السبت 5 آب 2017 12:52
-
+

السومرية نيوز/ كركوك
أعرب بطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس ساكو، السبت، عن قلقه لتأخير إعمار سهل نينوى المحرر، لافتا الى أن المسيحيين يشعرون بالخطر في هذه المنطقة المقطعة بين الحكومة المركزية وحكومة الإقليم، فيما عزا سبب تلك "المحنة" الى ما وصفه بأنه "انقسام وفشل وتبعية" الأحزاب المسيحية ومحاولة احتكار الموقف المسيحي لصالح من يدفع أكثر.

وقال ساكو في بيان تلقت لـ السومرية نيوز نسخة منه، "إذ نستذكر مرور ثلاث أعوام على نكبة مسيحيي بلدات سهل نينوى الموجعة والتي ستبقى شاخصةً في الذاكرةنعرب باسم البطريركية الكلدانية عن قلقنا وحزننا العميق لتأخر عملية إعمار البيوت والبنى التحتية المدمرة وإعادة الخدمات"، مشيرا الى أن "ذلك يعيق عودة النازحين إلى ديارهم، بالرغم من تحريرها منذ أشهر".


وأضاف ساكو، أن "المسيحيين يخشون من استمرار ثقافة داعش الظلامية، والخطابات التحريضية ومناخ الصراعات في هذه المنطقة المقطعة بين الحكومة المركزية وحكومة الإقليم، وفقا لمن حررها لضمها"، مبينا أن "هذه الأمور تشكل هاجساً لديهم حول مستقبل هويتهم الجغرافية والدينية والقومية، ويشعرون بأن وجودهم وسبل رزقهم معرضة للخطر".

وحمل ساكو باسم البطريركية الكلدانية الأحزاب المسيحية "قسطاً كبيراً من مسؤولية ما يعيشه المكون المسيحي من معاناة وارتباك"، معتبرا أن "جانباً كبيراً من هذه المحنة، سببها انقسام هذه الأحزاب وتبعيتها، وفشلها في توحيد صفها"، لافتا الى أن "بعض تلك الأحزاب تبحث عن مصالح خاصة، خصوصا عندما يحاول اختزال الموقف المسيحي واحتكاره للسيطرة على القرار لصالح من يدفع أكثر لإنجاح مشاريعه".

ودعا ساكو هذه الأحزاب إلى "الحوار مع بعضها ومع العقلاء المستقلين من أهالي سهل نينوى، وتحمل مسؤولية خدمة المسيحيين والمواطنين الآخرين بصدق وبروح الفريق الواحد والواعي بمتطلبات المرحلة الراهنة".

وجدد ساكو دعوته إلى جميع المسؤولين في الحكومة المركزية وحكومة إقليم كردستان، إلى "احترام حقوق المسيحيين والأقليات الأخرى، وفق الدستور لينالوا نصيبَهم العادل من المشاركة في الإدارة والتوظيف والعملية السياسية".

وكان بطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل ساكو أكد، الجمعة (28 تموز 2017)، أن المسيحيين "غير متأكدين" من عودتهم الى مدينة الموصل المحررة، فيما أشار الى أن اغلب مدن الموصل "مدمرة" ولا تتوفر حياه خدمات تمهيدا لعودة النازحين.


سياسة
المصدر :  
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تؤيد نشر قوات اتحادية في كركوك والمناطق المتنازع عليها؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في سياسة