.
التتمة...

سفير الفاتيكان في العراق: فتوى المرجعية أنقذت العراق وحفظت وحدته

الأحد 6 آب 2017 07:28
-
+

السومرية نيوز/ بغداد
أكد ممثل الفاتيكان في العراق السفير البيرتو أورتيغا، إن فتوى المرجعية الدينية العليا أنقذت العراق وحفظت وحدته وأفشلت مخططات "داعش"، معربا عن فرحته بالانتصارات التي تحققها القوات الأمنية، فيما لفت الى ضرورة أن هناك انتصار "أكبر وأهم" وهو الانتصار فكريا.

وقال أورتيغا في بيان صدر بعد لقاء جمعه مع وفد مثل العتبتين الحسينية والعباسية بمقره في بغداد، وتلقت السومرية نيوز، نسخة منه، إن "فتوى المرجعية الدينية العُليا لسماحة السيد السيستاني في الدفاع عن العراق ومقدّساته هي من أنقذت العراق وأهله وحفظت أمنه ووحدته وأفشلت مخطّطات عصابات داعش الإرهابيّة في النيل من هذا البلد".


وأضاف أورتيغا، "نحن جداً سعداء للقرارات التي يتخذها فهي مقبولة من الجميع، وأيدتها السلطات العراقية فكانت قوية، حيث ساعدت في طرد الإرهاب والقضاء عليه"، مؤكدا بالقول، "نحن فرحون بالانتصارات التي تحققها القوات الأمنية العراقيّة، ويجب أن يكون هناك انتصار أكبر وأهم وهو الانتصار فكريا".

ومن جانبه قال معاون رئيس قسم العلاقات في العتبة العباسية قاسم العواد، إن "هدف الزيارة هو لتقديم درع مهرجان ربيع الشهادة بدورته الأخيرة الى سفير الفاتيكان البيرتو أورتيغا"، موضحا أن "خطب الجمعة الأخيرة أكدت على الاستعداد لمعركة أشد وهي محاربة الأفكار المتطرفة".

جدير بالذكر أن المرجعية الدينية دعت في (13 حزيران 2014)، القادرين على حمل السلاح ومقاتلة "الإرهابيين" إلى التطوع للانخراط في صفوف القوات الأمنية، عقب سيطرة "داعش" على مدينة الموصل ومساحات واسعة من صلاح الدين وديالى، فيما طالبت بتكريم الضباط الذي "ابلوا بلاءً حسنا"، الأمر الذي ساهم بطرد التنظيم من معظم المناطق التي سيطر عليها.


سياسة
المصدر :  
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تتوقع ان الحرب على الفساد في العراق ستنجح بعد الانتهاء من "داعش"؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في سياسة