.
التتمة...

استنفار عشائري على الحدود بين ديالى وصلاح الدين بسبب نشاط لـ"داعش"

الخميس 7 كانون الأول 2017 12:43
-
+

السومرية نيوز/ ديالى
اعلن عضو اللجنة الامنية في مجلس محافظة ديالى عبد الخالق العزاوي، الخميس، عن استنفار مقاتلي الحشد العشائري بسبب نشاط لتنظيم "داعش".

وقال العزاوي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "الحشد العشائري في القرى المحررة على الحدود الفاصلة بين ديالى وصلاح الدين من جهة حاوي العظيم، (90كم شمال بعقوبة)، دخل في حالة استنفار بسبب نشاط خلايا داعش ضمن حدود صلاح الدين القريبة جدا من نقاط مرابطة الحشد في القرى المحررة في ديالى".


واضاف العزاوي، ان "داعش الذي ينتشر في حدود صلاح الدين خاصة المطيبيجة يشكل خطر متنامي على حدود ديالى الشمالية وهو يحاول ايجاد اي موطى قدم له"، داعيا الاجهزة الامنية الى "ضرورة الاسراع بحسم معركة المطيبيجة باعتبارها هدف ستراتيجي للامن في ديالى والمحافظات المجاورة".

وتشكل المطيبيجة بورة ساخنة على الحدود بين ديالى وصلاح الدين وتنشط بها خلايا تنظيم "داعش" بكثرة وتعد نقطة انطلاق للعديد من هجماته صوب القرى المحررة.


أمن
المصدر :   News Source
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تتوقع ان الحرب على الفساد في العراق ستنجح بعد الانتهاء من "داعش"؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في أمن