الجيش الإيراني يعلن حالة تأهب ويبدي...
التتمة...
Scolling News alsumaria
News on alsumaria
News on alsumaria
Latest News Alsumaria

العدل والإصلاح: الأجهزة الأمنية مخترقة من مليشيات وتنظيمات إرهابية

الإثنين 18 شباط 2013 12:56
-
+

السومرية نيوز/ نينوى

اعتبرت حركة العدل والإصلاح في محافظة نينوى، الاثنين، أن الأجهزة الأمنية مخترقة من قبل مليشيات وتنظيمات مسلحة، وفي حين حملت الحكومة مسؤولية الخروق الأمنية، أكدت أن هدف تفجيرات الأمس "إشعال فتنة طائفية".

وقال الأمين العام للحركة الشيخ عبد الله الياور في بيان صدر، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز" نسخة منه، إن "الحكومة المركزية تتحمل المسؤولية الكاملة بتوفير الأمن للمواطنين وكذلك تتحمل مسؤولية الخروق الأمنية"، مؤكداً "وجود خروق خطيرة في الأجهزة الأمنية من قبل مليشيات وتنظيمات إرهابية".

وأضاف الياور أن "أبناء الشعب العراقي مازالوا يدفعون ثمن رفضهم للمخططات الدخيلة الرامية إلى تقسيم البلد وتفتيت لحمة شعبه"، معتبراً أن "أعمال التفجيرات الأخيرة بأنها تعد حلقة مكملة لمسلسل الاستهداف الطائفي لإشعال الفتنة بين أبناء الشعب الواحد".

وأعرب الياور عن استغرابه من "استمرار الصمت الحكومي تجاه وجود عناصر ضالة في مفاصل الأجهزة الأمنية تعمل جاهدة للتغطية على الأعمال الإرهابية من خلال غض الطرف عن مرتكبيها أو اتهام أطراف بريئة بالوقوف ورائها".

وشهدت العاصمة بغداد، أمس الأحد (17 شباط 2013) سلسة تفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة، أسفرت عن مقتل 28 شخصاً وإصابة 124 آخرين بينهم مواطنون وعناصر في الأجهزة الأمنية، بحسب مصدر في وزارة الداخلية.

واعتبر رئيس الوزراء نوري المالكي، أمس الأحد، التفجيرات هي تطبيق عملي لدعوات التحريض والكراهية ولدفع الآخرين للقيام بردات فعل مشابهة، داعيا القوى السياسية والمثقفين ومنظمات المجتمع المدني ورؤساء العشائر والمواطنين إلى رص الصفوف والتكاتف

سياسة , أمن
المصدر :   News Source
-
+
اخترنا لك
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تتوقع أن ينجح التحالف الدولي في إنهاء تنظيم داعش بالعراق وسوريا؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
تواصل معنا
Join us on Facebook Follow us on Twitter Alsumaria on google plus Alsumaria on pintrest Alsumaria on instagram Alsumaria on Linkedin Alsumaria
أيضا في سياسة