.
التتمة...
نظرة سريعة
تنتهي سنة 2017 وتنتهي معها كل ما حملته من أحداث ومآسي وذكريات عميقة ومشاكل وصعوبات قاسية وتجاذبات كونية كبيرة جارة خلفها صراعات عالمية ومحلية حادة ..وبين الوعود بتخطي معظم الموانع والكوابح والخوف من الانعكاسات السلبية للتطور تتقدم السنة الجديدة بخطوات حذرة نأمل ان تسير بالبشرية جمعاء نحو حياة جميلة ومغامرات ممتعة لتبدأ سنة جديدة حاملة معها آمالا كثيرة ووعودا بحياة أفضل. لكن لن تختلف سنة 2018 عن سابقتها بل ستشكل منعطفا حاسما خاصة وان كوكب المشتري في برج العقرب سيحمل معه تغييرات كبيرة سنة تحمل الكثير من المتغيرات الفلكية التي تنعكس على الانسان وتؤثر في تفكيره وتدفعه في طرقات جديدة
               
اخترنا لك
انشر تعليقك
Polls استفتاء
هل سيتمكن عادل عبد المهدي من تشكيل حكومة تضم وزراء تكنوقراط بعيدين عن المحاصصة الحزبية والطائفية؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.