.
التتمة...

حصاد 2015 .. مقتل 21 الف عراقي وعجز مالي وتحرير مدن

الجمعة 1 كانون الثاني 2016 12:35

تباين حصاد عام 2015 بين الايجاب والسلب على المستوى السياسي والامني والاقتصادي، حيث شهد العام الماضي مقتل 21829 بين مدني وعسكري خلال اعمال العنف التي مازالت تجري في البلاد منذ 2003، هذا مع تحرير العديد من المدن مثل ديالى وتكريت وبيجي وختامها في الرمادي من داعش المتشدد، في الوقت الذي اتخذت فيه الحكومة العديد من القرارات السياسية، كان اهمها الغاء مناصب الرئاسات الثلاث وتقليص المنافع الشخصية لاصحاب الدرجات الخاصة والتصويت على مشروع قانون الموازنة الاتحادية واعتبار هيئة الحشد الشعبي رسمية ترتبط بالقائد العام للقوات المسلحة، هذا كله مع اندلاع التظاهرات الشعبية للمطالبة بالاصلاحات والقضاء على الفساد، فيما عانت البلاد من عجز كبير في الاموال بسبب انخفاض اسعار النفط الى مادون 40 دولارا للبرميل الواحد.


-
+

print HideComments

التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.

آخر الانفوغراف


 
 
 
 

اخترنا لك
Polls استفتاء
هل سيتمكن عادل عبد المهدي من تشكيل حكومة تضم وزراء تكنوقراط بعيدين عن المحاصصة الحزبية والطائفية؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة