اعلان

نائب يكشف عن مضمون رسالة بعثها عبد المهدي إلى الحلبوسي

2019-02-09 | 03:29
نائب يكشف عن مضمون رسالة بعثها عبد المهدي إلى الحلبوسي
3,240 مشاهدة

كشف النائب عن تحالف سائرون علاء الربيعي، السبت، عن مضمون رسالة بعثها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إلى الحلبوسي بخصوص الكابينة الوزارية، وفيما تحدث عن بوادر لحلحة الأزمة، رجح استكمال التشكيلة الحكومية في الجلستين الأولى والثانية من الفصل التشريعي المقبل.

السومرية نيوز/ بغداد
كشف النائب عن تحالف سائرون علاء الربيعي، السبت، عن مضمون رسالة بعثها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إلى الحلبوسي بخصوص الكابينة الوزارية، وفيما تحدث عن بوادر لحلحة الأزمة، رجح استكمال التشكيلة الحكومية في الجلستين الأولى والثانية من الفصل التشريعي المقبل.

وقال الربيعي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "كابينة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ينبغي أن تُستكمل وفق الشروط والضوابط التي على اثرها تم تكليفه بتشكيلها"، مبيناً أن "هناك بوادر لحلحلة الأزمة، والطرف الآخر بتحالف الفتح نعتقد أنهم يسعون لحلها من خلال تقديم مرشح آخر لوزارة الداخلية".

وأضاف الربيعي، أن "الجميع يعلم أن تحالف سائرون رافض للمرشح المطروح حاليا للداخلية، وتقديم أي اسم آخر تنطبق عليه الشروط والضوابط سيكون حلا للأزمة"، لافتاً إلى أن "الطرف الآخر تفهم رفضنا لمرشحهم، ونعتقد أن هناك استجابة وبوادر لحل الأزمة والمضي باستكمال كابينة عبد المهدي بغية إنجاح الحكومة".

ولفت إلى أن "تحالف الفتح هم أصحاب القرار بتقديم مرشح للداخلية، ونعتقد أن المشكلة الأكبر باستكمال الكابينة الوزارية ترتبط بالداخلية لأن باقي الحقائب أسهل بكثير"، مرجحا "حسم باقي الكابينة الوزارية بالجلستين الأولى والثانية من الفصل التشريعي المقبل".

وأكد الربيعي، أن "القوى السياسية لديها إصراراً على حسم ما تبقى من الكابينة الوزارية، خاصة بعد الرسالة الأخيرة التي أرسلها عبد المهدي لرئيس البرلمان بأنه لن يقدم أي اسم مرشح الا بعد الاتفاق بين الكتل السياسية"، موضحاً أن "الوزارات الثلاث ما عدا الداخلية امرها شبه محسوم، وكذلك حقيبة الداخلية فان تحالف الفتح على وشك حسم مرشحهم".

يشار الى ان مجلس النواب صوت بجلسته التي عقدت الاثنين، 24 كانون الاول 2018 على تمرير مرشحي وزارتي الهجرة والتربية فيما اسقط مرشح وزارة الدفاع فيصل فنر الجربا ولم يتم عرض مرشحي وزارتي الداخلية والعدل لعدم اكتمال النصاب القانوني للتصويت بعد انسحاب نواب كتلة الاصلاح والاعمار.
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية