اعلان

أبو رغيف يروي تفاصيل عملية القضاء على "رأس الافعى" في الانبار

2019-05-22 | 09:51
أبو رغيف يروي تفاصيل عملية القضاء على "رأس الافعى" في الانبار
13,062 مشاهدة

روى الخبير الأمني فاضل أبو رغيف، الأربعاء، تفاصيل عملية القضاء على "رأس الأفعى" في محافظة الانبار، وفيما أشار إلى أن العملية كانت ضخمة جداً وتمت في خيمة بمنطقة الكعرة في صحراء غرب الرطبة، أكد أن الاجهزة الاستخبارية تمكنت من إلقاء القبض على شخصية مهمة جداً وبارزة في التنظيم الإجرامي.

وقال ابو رغيف في حديث لقناة السومرية ، إن "عملية القضاء على (رأس الأفعى) تعتبر استكمالية ومن أكبر العمليات التي نفّذتها الاجهزة الاستخبارية"، مبيناً أن "وكالة الاستخبارات التابعة لوزارة الداخلية والمتمثلة بمنظومة استخبارات الشرطة الاتحادية تعمل بخطوط متوازية مع الاجهزة الاستخبارية الاخرى كخلية الصقور والاستخبارات العسكرية وجهاز المخابارات الوطني العراقي".

وأضاف أن "استخبارات الشرطة الاتحادية بضباطها وجنودها نفذت العملية على مرحلتين الاولى والمتمثلة بخط الشروع الاول اذ أنه بنهاية 2018 ومطلع عام 2019، حين شرع ضباط ومنتسبوا منظومة استخبارات الشرطة الاتحادية بكل ما يملكون من قدرة وخبرة ومعلومات ومن احاطة لمعرفة تنظيم داعش ومتابعة حركاته ورصد ثكناته في المرحلة الاولى تمخضت عن القاء القبض على شخصية جداً مهمة وبارزة في التنظيم المدعو صلاح منسي والذي كان هو مفتاح العمليتين القضاء على راس الافعى".

وأوضح ابو رغيف، أن "المدعو صلاح، اداري في ولاية صحراء الانبار اعترف بدوره على المجرم هيثم الزوبعي ابو شكرية وهو مسؤول المضافات، والذي ادى الى استهداف الاخير ومساعد مضافات بغداد مصطفى علاوي"، مبيناً أن "العملية ادت الى الوصول للمجرم زياد طارق حسين الزاوي، مسؤول مضافات الصحراء وهو يبت بصلة لابي عمر البغدادي ".

وشدد على أن "زياد لديه شقيقتان فاطمة وشهلاء، فاطمة متزوجة من ابو عبد الله"، مؤكداً أن "هيثم الزوبعي قتلته استخبارات الشرطة الاتحادية قبل عام من الان، وابنه المسمى محمود الزوبعي وكنيته هيثم قد قتل قبل شهر وهو ايضا مسؤول مضافات الهارب البغدادي الرئيسية" .

وتابع، أن "العملية ضخمة جداً وتمت في خيمة بمنطقة الكعرة في صحراء غرب الرطبة"، مبيناً أن "منظومة استخبارات الشرطة الاتحادية المتمثلة باللواء ماهر كان يشرف على العملية إشراف مباشر والذي نفذ العملية اللواء المقاتل اثير المكصوصي بكل حرفية ومهنية مع ضباطه ومنتسبيه، والجهد البالغ الاثر مع المجاهد وصاحب الفضل ابو علي البصري".

وبيّن ابو رغيف، أن "العملية تمخضت أيضاً عن مقتل هراط العيساوي المكنى ابو عمر تسليح ويشغل مناصب متعددة ومتفاوتة مجهز عام ولاية الانبار وولاية الفرات وولاية الجنوب وايضاً مقتل المدعو ابو صفية المكنى سيف الدين الذي كان اداري عام أيضا ومقتل ابو رغد ايضا مسؤول مضافات الصحراء وهو شقيق المجرم والي الانبار الجديد وابو بدر محمد دحام حاجي ابو سلوى الذي يشغل والي صلاح الدين ومسؤول عن التفجيرات التفخيخ الانتحاريين" .

وأكد أن "عملية رأس الافعى كانت تستهدف بغداد والمحافظات والمدنيين والقوات الامنية"، موضحاً أن "تسليح ابو عمر يكاد يكون اكثر شراسة وضراوة".

ولفت الخبير الأمني إلى أن "العملية استمرت بمتابعة ومراقبة دقيقة واستنفار وانذار على قدم وساق من قبل ضباط ومنتسبي منظومة استخبارات الشرطة الاتحادية وعوملت بسرية كاملة، وقد اسفرت العملية عن مقتل محمود الزوبعي الذي يعتبر نجل عبد الله الزوبعي الذي كان مسؤول عن مضافة الهارب البغدادي".

وأشار إلى أن "منظومة الاستخبارات ومنذ تسلم اللواء المكصوصي لها، بدأت بصمت مطبق وهدوء وسكينة وعدم اثارة الجلبة والفوضى او تأثير التنظيم من خلال البيانات والاعلانات"، مشدداً على أن "المنظومة على مدار الفترة الماضية لديها عمل دؤوب يتسم بالمهنية العالية".

وبيّن أن "خلية الصقور آلت على نفسها خلال الفترة المنقضية قبيل شهر رضمان الى يومنا هذا باحباط عمليات ماتسمى بغزوة رمضان، لذلك مضى عليهم فترة لم يقوموا باصدار اي بيان لاي جهد قاموا به".

واستطرد أبو رغيف، أن "منظومة استخبارات الشرطة الاتحادية اضطلعت بدور يتسم بالهدوء وهذا ادى الى متابعة مجموعة ضخمة جداً من قيادات داعش"، مبيناً أنه "من محاسن الصدف ان قادة أكثر من ولاية لداعش يجتمعون في مكان واحد، بينهم والي ولاية صلاح الدين ووالي ولاية الجنوب ووالي ولاية الفرات، فضلاً عن مجهز عام الانبار، ومجهز عام الصحراء ومجهز عام الجزيرة".

وختم الخبير الأمني، أنه "يومياً هناك عملية نوعية للاستخبارات العسكرية في الصحراء في الرطبة والمناطق المحاذية لسوريا".


+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
 
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية