اعلان

بالفيديو: وثائق مسربة تتهم مسؤولين كبار بالارتباط بإيران

2019-11-19 | 08:22
المصدر:
4,871 مشاهدة

في واحدة من التداعيات التي أثارت الاستفاهمات، تنشر صحيفة نيويورك تايمز الاميركية الى جانب موقع انترسبت وثائق سرّية توضح حجم ما اسمته بالتوغل الإيراني داخل مؤسسات الحكم في العراق. بالإضافة إلى الدور الذي كان يلعبه رئيس الوزراء العراقي الحالي عادل عبد المهدي عام الفين واربعة عشر حين كان وزيراً للنفط، والذي كانت لديه علاقة خاصة مع إيران، وفق التسريبات. الوثائق اطلقت سلسلة وصفها البعض بالاتهامات ضد مسؤولين عراقيين.

الوثائق تطرقت الى اشتراط الرئيس الأميركي السابق باراك اوباما الدفع باتجاه الإطاحة برئيس الوزراء الاسبق نوري المالكي، كشرط لتجديد الدعم العسكري الأميركي، في ظلّ تصاعد نفوذ داعش ابان العام الفين واربعة عشر، خاصة في ظل سياسات الرجل الصارمة والحملات القمعية ضدّ السنّة العراقيين التي ساعدت في صعود المتشددين على حد وصف التقرير.

الوثائق لفتت الى ان المالكي، الذي عاش في المنفى في إيران كان المفضّل لديها، في حين أنّه كان يُنظر إلى خلفه حيدر العبادي، الذي تلقى تعليمه في بريطانيا، على أنه أقلّ طائفية وأكثر ودّاً مع الغرب. غير ان وزراءه كانوا على صلة بايران ويتعاملون معها وابرزهم وزراء الاتصالات وحقوق الانسان والبيئة. وعلى خطى ما اوردته الوثائق فإن المعلومات تقول أن وزير النقل الاسبق باقر الزبيدي كان على صلة وثيقة بالايرانيين وجمعه لقاء بقاسم سليماني عشية موافقته على فتح الأجواء العراقية امام الطائرات الايرانية. في قبالة ذلك، أشار التقرير إلى ان رئيس البرلمان السابق سليم الجبوري كان له مستشار يعمل في الاستخبارات الايرانية وتربطه علاقة وثيقة بطهران.

شاهدوا التقرير الكامل في الفيديو المرفق أعلاه.

خاص السومرية

دوليات

+A
-A
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية