اعلان

الحكيم لعبد المهدي: المعارضة حاجة ضرورية وليس عبئاً أو مصدر إزعاج للسلطة

2019-07-26 | 13:32
الحكيم لعبد المهدي: المعارضة حاجة ضرورية وليس عبئاً أو مصدر إزعاج للسلطة
3,325 مشاهدة

اكد رئيس تيار الحكمة الوطني عمار الحكيم لرئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، الجمعة، ان المعارضة "حاجة ضرورية وليس عبئاً أو مصدر إزعاج للسلطة"، معتبرا ان المعارضة "ركيزة الديمقراطية وقوة التوازن الضرورية" للنظام السياسي الديمقراطي.

وقال الحكيم في رسالة نصية ردا على الرسالة التي تسلمها من رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي، وتلقت السومرية نيوز، نسخة منها، إن "الانظمة السياسية الفعالة لا تخلو من المعارضة السياسية كونها جزء اساسي وشرعي من أي نظام، فالمعارضة ركيزة الديمقراطية وقوة التوازن الضرورية للنظام السياسي الديمقراطي".

واضاف الحكيم، ان "الاسباب التي دفعت تيار الحكمة الوطني للذهاب الى المعارضة قد تكون كثيرة ومهمة، فاحتكار صناعة القرار والانفراد السياسي في أدارة الدولة وعدم التناسب بين الأداء الحكومي وطموح أبناء الشعب، وغير ذلك كلها أسباباً حقيقية الا إن الهدف أسمى وأرقى من ذلك فحماية العملية السياسية من الاضطراب ومدها بأسباب الاستقرار تجعل من المعارضة حاجة ضرورية في المجال السياسي وليس عبئاً أو مصدر إزعاج للسلطة او للحكومة".

وتابع قائلا إن "مطالبتنا المستمرة بتمكين المعارضة وقواها المختلفة واحاطتها بالضمانات القانونية والاجرائية وإشراكها في صنع القرار وصياغة المستقبل ليست مطالب متعلقة بتيار الحكمة الوطني، فالمعارضة مشروع استراتيجي اكبر من القوى السياسية التي تنضوي فيه اليوم، فالسلطة تداول، وحاكموا اليوم هم معارضوا الغد والعكس صحيح أيضاً".

واكد الحكيم، ان "الاخير قد نظَّر وكتب العديد من المقالات في أهمية المعارضة السياسية في تطوير النظام الديمقراطي وتحسين الاداء الحكومي وهو اليوم امام فرصة تأريخية لتعزيز المصداقية حين يعمل بجد لتنفيذ رؤاه السابقة حول المعارضة وهو في صدارة المواقع الحكومية".
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية