اعلان

طليقة أغنى رجل في العالم تنضم لقائمة المليارديرات

2019-07-09 | 06:09
طليقة أغنى رجل في العالم تنضم لقائمة المليارديرات
المصدر:
3,199 مشاهدة

حصلت ماكينزي بيزوس زوجة مؤسس شركة أمازن جيف بيزوس على أسهم بالشركة التي أسسها أغنى رجل في العالم، بقيمة 38 مليار دولار فيما يعتقد أنها واحدة من أغلى صفقات الطلاق بالعالم. مصير معظم هذا المبلغ تم تحديده بالفعل.

أقر قاضي في ولاية واشنطن الأميركية اتفاق تسوية طلاق جيف بيزوس مؤسس شركة أمازون من زوجته ماكينزي بعد زواج استمر 25 عاما، حسب ما ذكرت وكالة بلومبرغ. وستصبح أربعة بالمئة من أسهم شركة امازون المتداولة، أي 19.7 مليون سهم، مسجلة باسم ماكينزي بيزوس (49 عاما) بعد موافقة المحكمة على الطلاق.

وكان الزوجان قد أعلنا طلاقهما في بيان مشترك على تويتر في كانون الثاني الماضي، الأمر الذي أثار قلق البعض من أن ينتهي الحال بحصول بيزوس على حق أقل في التصويت أو أن يبيع هو أو زوجته كميات كبيرة من الأسهم.
 
وقالت بلومبرغ، إن بيزوس سيحتفظ بحصة قدرها 12 بالمئة بقيمة 114.8 مليار دولار وسيظل أغنى أغنياء العالم. وقالت ماكينزي إنها ستمنحه قوتها التصويتية بموجب ملكيتها للأسهم. وحلت ماكينزي بهذه الثروة في المركز 22 في مؤشر بلومبرغ لأغنى مليارديرات العالم، بينما يواصل طليقها الاحتفاظ بلقب أغنى رجل في العالم.

وذكر مجلة شبيغل الألمانية في موقعها الإلكتروني أن ماكينزي بيزوس كانت قد أعلنت في شهر أيار الماضي أنها ستتبرع بجزء كبير من ثروتها للأعمال الخيرية. وانضمت ماكينزي لحملة (جيفينغ بليدج) التي أسسها وارن بافيت وبيل غيتس في عام 2010. وتعهد المشاركون في هذه الحملة بالتبرع في حياتهم أو بعد موتهم بنصف ثروتهم على الأقل للأعمال الخيرية.

وذكرت رسالة نشرتها الحملة أن ماكينزي بيزوس "لديها مبلغ كبيرة جدا للتبرع". وأشارت الرسالة إلى أن ماكينزي تريد أن تخصص الوقت والجهد الكافي للتبرع ولغاية "أن تصبح خزانتها فارغة" تماما.

يذكر أن جيف وماكينزي كانا قد تزوجا في عام 1993 ولهم أربعة أطفال. وبعد زواجهما بفترة قصيرة أسس جيف في عام 1994 شركة أمازون. ومنذ ذلك الحين تطورت الشركة لتصبح واحدة من أكبر شركات العالم.
 

علم وعالم

فن وثقافة

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية