اعلان

بالفيديو: أكثر من 73 ألف حالة طلاق العام الماضي... والأسباب غريبة!

2019-05-06 | 06:15
المصدر:
552 مشاهدة

ارتفاع مضطرد سجلته المحاكم لحالات الطلاق، حيث وصلت الى اكثر من ثلاثة وسبعين الفا وخمسمئة حالة طلاق في عموم العراق خلال العام الماضي، والتي يعزوها القضاة ‏إلى مشكلات نتجت عن التطور التكنولوجي والانفتاح الثقافي، ومشكلات اقتصادية وحتى الازمات السياسية في البلاد.‏

ووفقا لإحصائية مجلس القضاء الأعلى، فإن العاصمة بغداد حلت في المرتبة الأولى مقارنة ببقية المحافظات، من خلال تسجيل محاكم ‏العاصمة اكثر من ثلاثين الف حالة طلاق، بواقع ستة عشر الفا وسبعمئة واربعة وعشرين طلاقا في جانب الرصافة، ‏وثلاثة عشر الفا وثلاثمئة واربع حالات طلاق في الكرخ.‏

أسباب تزايد حالات الطلاق هذه، يقول قاضي محكمة الأحوال الشخصية احمد الصفار، انها متنوعة ومتعددة ‏بسبب المتغيرات الاجتماعية وانفتاح المجتمع على عصر التواصل الالكتروني، وكثرة ‏الصراعات السياسية وأثرها على الأسرة. وهذا التغير السريع أصبح يهدد اغلب ‏المجتمعات وبمختلف الفئات العمرية.‏

الى ذلك، فإنّ الرسائل ‏والصور أو المسلسلات الغرامية أو الألعاب الالكترونية كلعبة "البوبجي"، هذه كلها تندرج بحسب الصفار ضمن الأخطار المجتمعية، بالاضافة الى ان قضايا الابتزاز الالكتروني تمثل إحدى الصور التي شكلت نسبة من حالات ‏الطلاق.

ليس هذا وحسب بل ان عدة عوامل أخرى تقف وراء أسباب تنامي هذه الظاهرة في ‏العراق، بينها زواج القاصرات وانتشار تعاطي المخدرات وارتفاع الجرائم المجتمعية. فضلا عن عوامل تدخل الأطراف الأخرى في الشؤون الزوجية ‏والعوامل الاقتصادية وعدم توفر فرص العمل والوظائف، بالاضافة الى انخفاض مستوى دخل ‏الأسرة وتباين مستوى الوعي الفكري والثقافي بين الزوجين والتحصيل الدراسي.‏

ويقترح قاضي محكمة الأحوال الشخصية ان يستحدث موظف بصفة باحث نفسي يساعد الباحث الاجتماعي ‏في المحاكم لمعرفة الطابع النفسي لكلا الزوجين، مما يحد من حالات الطلاق.


يمكنكم مشاهدة التقرير الكامل في الفيديو المرفق أعلاه.

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية