اعلان

النجيفي والمهندس يبحثان نتائج قضايا المخطوفين بالصقلاوية والرزازة وسامراء

2016-12-25 | 04:14
النجيفي والمهندس يبحثان نتائج قضايا المخطوفين بالصقلاوية والرزازة وسامراء
6,198 مشاهدة

بحث نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي، مع القياديين في الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس واحمد الأسدي نتائج قضايا المخطوفين بالصقلاوية والرزازة وسامراء، فيما أكد ضرورة إعادة المواطنين الى المناطق المحررة في جرف الصخر وسليمان بيك ويثرب.

السومرية نيوز/ بغداد
بحث نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي، مع القياديين في الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس واحمد الأسدي نتائج قضايا المخطوفين بالصقلاوية والرزازة وسامراء، فيما أكد ضرورة إعادة المواطنين الى المناطق المحررة في جرف الصخر وسليمان بيك ويثرب.

وقال مكتب النجيفي في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن "نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي استقبل، مساء أمس، أبو مهدي المهندس واحمد الأسدي من هيئة الحشد الشعبي بحضور وزير التخطيط سلمان الجميلي"، مبينا أن "الاجتماع ناقش مجموعة ملفات مهمة، منها المعركة ضد الإرهاب وتطورات عمليات تحرير الموصل".

وأضاف، أن "الاجتماع بحث أيضا القضايا العالقة التي تتطلب العلاج وكشف النتائج مثل قضايا المخطوفين في الصقلاوية والرزازة وسامراء"، مؤكدا "ضرورة إعادة المواطنين الى المناطق المحررة في جرف الصخر وسليمان بيك ويثرب".

وبين، أن "الاجتماع ناقش العوائق التي تواجه معركة تحرير نينوى، وضرورة إشراك أبناء مدينة الموصل وأبناء المحافظة بشكل أوسع في هذه المعركة".

وبحث الاجتماع، بحسب البيان، "الأمور السياسية والإقليمية وتأثيراتها على العراق، فضلا عن قيام القياديين أبو مهدي المهندس واحمد الأسدي بعرض دورهم في معركة تحرير الموصل، ورؤيتهما لمستقبل المنطقة، وكل ما يتعلق بقضايا الحرب ضد الإرهاب".

وكان رئيس ائتلاف متحدون للإصلاح أسامة النجيفي طمأن، الأحد (23 تشرين الأول 2016)، أهالي الموصل بأن العمليات العسكرية الجارية هدفها تحريرهم من سيطرة تنظيم "داعش" وإعادة الأمن والاستقرار الى ربوع مناطقهم، متوعداً كل من يريد إلحاق الأذى بالمدنيين العزل بـ"قطع يده".
» انضم إلى "قناة السومرية" على يوتيوب الآن، أنقر هنا
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
المزيد
حصر السلاح بيد الدولة
حصر السلاح بيد الدولة
الغاء المحاصصة الطائفية
الغاء المحاصصة الطائفية
الإثنان معاً
الإثنان معاً
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية