.
التتمة...

بالفيديو: لهذه الأسباب العدوان الثلاثي على سوريا يعمق الشرخ العربي

الإثنين 16 نيسان 2018 16:27
-
+

الضربة التي نفذتها واشنطن وباريس ولندن ضد سوريا يبدو انها عمقت الخلافات وزادت الانقسامات بين الدول العربية بعد ان تباينت مواقف الدول بين مؤيد ورافض لها. فقد ايدت الدوحة عملية قصف الاهداف العسكرية السورية ردا على استخدام النظام السوري للأسلحة الكيميائية والعشوائية ضد المدنيين، مطالبة المجتمع الدولي باتخاذ إجراءات فورية لحماية الشعب السوري وتجريد النظام من الأسلحة المحرمة دوليا.


اما الرياض فقد اعربت عن تأييدها الى القصف ايضا، محملة نظام بشار الاسد مسؤولية تعرض سوريا لهذه العمليات العسكرية، في ظلّ ما وصفته بتقاعس المجتمع الدولي عن اتخاذ إجراءات صارمة.

فيما أعربت الخارجية البحرينية عن تأييدها الكامل للعملية العسكرية، داعية مجلس الأمن ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى التحقيق في استخدام الأسلحة الكيميائية في الغوطة الشرقية. اما القلق فقد رافق موقف القاهرة بعد ان شددت على رفضها القاطع لاستخدام أي أسلحة محرمة دوليا على الأراضي السورية، مطالبة بإجراء تحقيق دولي شفاف في هذا الشأن وفقا للآليات والمرجعيات الدولية.

الرئاسة اللبنانية عبرت هي الاخرى عن رفضها لاستهداف أي دولة عربية باعتداءات خارجية بمعزل عن الأسباب التي سيقت لحصولها، مبينة ان التطورات الأخيرة ستسهم في زيادة تورط الدول الكبرى بالأزمة السورية، بينما اعربت الكويت عن اسفها لهذا التصعيد الخطير، داعية مجلس الأمن إلى تجاوز خلافات أعضائه وإظهار وحدة مواقفهم، لتعزيز قدرتهم على تحمل مسؤولياتهم التاريخية في حفظ الأمن والسلم الدوليين.

يمكنكم مشاهدة التقرير على الفيديو أعلاه.


سياسة
المصدر :   News Source
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تؤيد الغاء نظام التدريس التطبيقي والاحيائي والعودة لنظام الادبي والعلمي في الدراسة الاعدادية؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في سياسة