.
التتمة...

بالفيديو: الامم المتحدة تحذر من شح المياه جنوب العراق وهذا ما قالته عن رئيس الوزراء

الجمعة 10 آب 2018 11:51
-
+

أزمات العراق المتنوعة، التي تبدأ بتعقيدات تشكيل الحكومة المقبلة، وتمرّ بالاحتجاجات الشعبية في محافظات الوسط والجنوب، ولا تنتهي بخطر الجفاف المقبل، تلك وغيرها، دعت مجلس الامن الدولي في الامم المتحدة لعقد جلسة خاصة للاوضاع في العراق.

وعلى الرغم من الترحيب بعملية العدّ والفرز ونزاهة القضاء، الا ان التشديد على ضرورة ان يكون رئيس وزراء العراق المقبل قويًا، ابرز ما اكد عليه ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق يان كوبيتش خلال الجلسة، مرجعا اهمية ذلك الى ان الواقع الأمني في العراق لا يزال هشاً.


التظاهرات المستمرة في المحافظات الجنوبية أمس الخمس كانت حاضرة ايضا في كلمة كوبتش الذي قال انها وضعت في الصدارة الاحتياجات التنموية والاقتصادية للمواطنين، مع الاشارة الى ما وصفها بالجهود الكبيرة التي بذلها رئيس الوزراء حيدر العبادي للاستجابة لمطالب المواطنين.

خطر جديد حذّرت منه الامم المتحدة، يتمثل بشحّ المياه في تلك المحافظات الوسطى والجنوبية، وهو ما اكد ممثل المنظمة الدولية بانه سيزداد سوءاً وسيضع نحو مليوني عراقي في الخطر، بالاضافة الى احتمال التشرد.

إحاطة كوبيتش عن الاوضاع في العراق، التي قدّمها امام اعضاء مجلس الامن الدولي، تستدعي بحسب مراقبين قراءة دقيقة، وعملا حثيثا من قبل الجهات الحكومية والسياسية على حد سواء، لتكوين حكومة قوية بعيدا عن معادلة التقاسم الطائفي او ما بات يسمى بالمكوناتي، ويكون اعلى رأس اولويات هذه الحكومة ملف الخدمات، وتنظيم السياسة والادارة المائية لمنع التشرد والنزوح اللذين اشار الى امكانية تعرض المحافظات الجنوبية لهما .

يمكنكم مشاهدة التقرير على الفيديو أعلاه.


سياسة
المصدر :   News Source
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تتوقع ان الحكومة العراقية قادرة على تطبيق قانون التجنيد الالزامي في حال اقره البرلمان ؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في سياسة