اعلان

بالفيديو: 18000 حالة تسمم في البصرة بسبب التلوث البيئي ومخاوف من انتشار الكوليرا

2018-08-31 | 05:33
المصدر:
2,756 مشاهدة

اعلنت مفوضية حقوق الانسان تسجيل ثمانية عشر الف حالة مرضية في البصرة، محذرة من انتشار الكوليرا وسط تأكيدات رسمية بعدم تسلم اية مساعدات عينية.

اعلنت مفوضية حقوق الانسان تسجيل ثمانية عشر الف حالة مرضية في البصرة، محذرة من انتشار الكوليرا وسط تأكيدات رسمية بعدم تسلم اية مساعدات عينية.

تسلمت مستشفيات البصرة الالاف من الحالات المرضية بسبب تلوث المياه وسط تحذيرات من ازدياد حالات الإصابات واحتمال تطورها الى وباء الكوليرا بعد منتصف شهر أيلول المقبل في حال عدم وجود حلول ناجحة لاحتواء المرض وانقاذ الاهالي من التسمم.

واكدت مفوضية حقوق الانسان ارتفاع معدلات الملوحة في جميع مناسيب المياه المغذية لشط العرب، مشيرة الى انحسار المياه في الأنهر المغذية للمناطق السكنية، وزيادة الملوثات الكيميائية والبيولوجية بسبب مخلفات المصانع ومياه المجاري.

وارجعت المفوضية اسباب الكارثة البيئية في البصرة الى عدم قيام المؤسسات الصحية بالتشخيص الدقيق لنوع التلوث نتيجة عدم وجود مختبرات كيميائية متخصصة في المحافظة، فضلا عن تأخر ارسال العينات الى وزارة الصحة في بغداد، ناهيك عن قلة الاطلاقات المائية المخصصة للبصرة والتجاوزات الحاصلة عليها. وهذا ما زاد في نسبة ملوحة المياه، وكذلك التجاوزات من قبل الدول المتشاطئة في رمي النفايات في شط العرب.

فيما تحدثت المفوضية عن سعيها لاجراء لقاءات مع ممثلي سفارات تلك الدول لاسيما تركيا وايران لانهاء الازمة.

اما بشأن المساعدات فاكدت الحكومة المحلية في البصرة عدم تلقيها حتى الان اي نوع من المساعدات العينية التي تسهم في الحد من الأزمة، معربة عن املها بحل مشكلة التلوث بعد وصول التخصيصات التي وضعها مجلس الوزراء والبالغة ثلاثة ملايين دولار الى المحافظة.

يمكنكم مشاهدة التقرير الكامل في الفيديو المرفق أعلاه.

محليات

علم وعالم

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
 
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية