اعلان

بالفيديو: رفع علم كردستان يثير أزمة جديدة في كركوك

2019-01-10 | 10:19
3,445 مشاهدة

كركوك تدخل مرة أخرى على خطّ التصعيد بعد قيام حزب الاتحاد الوطني الكردستاني برفع علم الإقليم على مقراته في المحافظة، الأمر الذي تسبب بانتشار أمني كثيف من خلال انزال قوات إضافية الى شوارع المدينة تحسبًا لأي اختلال أو مواجهات في المدينة على أسس عرقية.

كركوك تدخل مرة أخرى على خطّ التصعيد بعد قيام حزب الاتحاد الوطني الكردستاني برفع علم الإقليم على مقراته في المحافظة، الأمر الذي تسبب بانتشار أمني كثيف من خلال انزال قوات إضافية الى شوارع المدينة تحسبًا لأي اختلال أو مواجهات في المدينة على أسس عرقية.

واعتبر حزب الاتحاد الوطني إعادة رفع علم كردستان على مقراته الحزبية في كركوك حقاً قانونياً ودستورياً، مؤكداً في بيان أنه لن يكون سبباً في استفزاز مكونات كركوك، وفيما دعا الأجهزة الأمنیة بالمحافظة للتعاطي مع هذا الموقف وفقا للقانون، شدد على أن القضاء هو الجهة المختصة بالبت في إمكانية رفع العلم من عدمه.

وأثار رفع العلم حفيظة مكوّنات كركوك الأخرى، التي عدّت الخطوة محاولة لتأجيج الوضع في المحافظة واستهدافا للسلم الأهلي، واعلنت الجبهة التركمانية إنّ فرض سياسة الأمر الواقع في كركوك يخالف القانون والقرارات القضائية برفع علم الإقليم، بل هو محاولة لتأجيج الوضع وخلق مشكلة جديدة بين مكونات المحافظة المتعايشة سلميا.

وأضافت أن إدخال الأجهزة الأمنية بهذه المشاكل في الوقت الحاضر يشتت جهودها في مكافحة الإرهاب، فيما دعت رئيس الحكومة عادل عبد المهدي الى عدم التلاعب في كركوك كصفقات سياسية لتشكيل الحكومة وتكملة الوزارات على حساب أهالي المحافظة.

وبالتزامن مع هذه الاحداث، دعا المحافظ راكان الجبوري الأهالي إلى الحفاظ على الأمن وإدامة التعايش والاستقرار المجتمعي في المحافظة، مطالبا قوات الجيش بإرسال تعزيزات عسكرية عاجلة، لمنع الإرهاب من استغلال الأخطاء السياسية والمواقف غير المسؤولة لبعض السياسيين.

بدورها حذّرت منظمة بدر من مغبة هذا التصرف، مذّكّرة قيادات الاتحاد الوطني بأحداث ما بعد الاستفتاء، داعية اياهم للجلوس مع مكونات المحافظة، وعدم تضييع الفرصة.

يمكنكم مشاهدة التقرير على الفيديو اعلاه.
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية