.
التتمة...

وفد من الجالية العراقية يزور عشيرة النجداوي الأردنية للاعتذار عن حادثة السفارة

المحرر شوكت البياتي, عمار طارق - السبت 25 أيار 2013 17:09
-
+
وفد الجالية العراقية في الأردن

السومرية نيوز/ عمان
زار وفد من شيوخ ووجهاء عشائر يمثلون الجالية العراقية في الأردن، السبت، ديوان عشيرة النجداوي في عمان للاعتذار عن ما حدث في السفارة العراقية هناك، فيما أكدت العشيرة أن ما حصل لا يؤثر على علاقة الشعبين التي وصفوها بـ"الرصينة والعميقة".

وقال مراسل "السومرية نيوز"، أن وفدا من شيوخ ووجهاء عشائر يمثل الجالية العراقية في الأردن برئاسة الشيخ عدنان الخوام زار، اليوم، ديوان عشيرة النجداوي في عمان، لتقديم اعتذار رسمي للشعب الأردني، على خلفية الاعتداء الذي تعرض له المحامي الأردني زياد النجداوي وزملاؤه خلال احتفال السفارة العراقية الخاص باستذكار المقابر الجماعية.


وأضاف المراسل أن وجهاء عشيرة النجداوي من بينهم نواب، استقبلوا الوفد ورحبوا بزيارتهم.

من جانبه أكد الشيخ الخوام للعشيرة أن "العراقيين في الأردن يشجبون ويستنكرون ما تعرض له الأخوة الأردنيين من اعتداء على أيدي موظفي السفارة"، لافتا إلى أن "الهدف من هذه الزيارة هو عدم تصادم الشعبين العراقي والأردني".

واعتبر الخوام أن "حادثة السفارة شأن حكومي مرتبط بإجراءات تتبعها الحكومتين ولا علاقة للشعب العراقي بما حصل".

من جهتهم وصف وجهاء عشيرة النجداوي "العلاقة بين العراقيين والأردنيين بالرصينة والعميقة"، مؤكدين أن "ما حصل في السفارة لا يمكن أن يؤثر على هذه العلاقة".

وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون احمد العباسي اعتبر، أمس الجمعة (24 آيار 2013)، أن مشاجرة أعضاء في السفارة العراقية بالأردن مع مواطنين أردنيين يكشف مدى الضعف في أداء السلك الدبلوماسي العراقي، داعيا وزارة الخارجية إلى إعادة النظر بموظفيها في السفارات العراقية.

وهاجم حشد من الأردنيين الغاضبين مبنى السفارة العراقية في العاصمة الأردنية عمان، في (21 آيار 2013)، مطالبين بتقديم السفير العراقي وطاقمه للمحاكمة داخل الأراضي الأردنية لأنه تجاوز على كرامة الأردن بحسب قولهم، فيما قامت قوات الدرك الأردنية بفض الاعتصام الذي أقامه المحتجون أمام السفارة.

وأعلن وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني ناصر جوده تلقيه اتصالاً هاتفياً، في اليوم ذاته، من نظيره العراقي هوشيار زيباري الذي أبلغه بأن مجلس الوزراء العراقي اتخذ جملة من القرارات، ومنها أنه سيتم سحب كل المسؤولين العراقيين المتورطين في هذا الحادث، وأن الحكومة العراقية حريصة كل الحرص على استمرار علاقاتها الأخوية مع الأردن، وأنها لن تسمح لأي موظف أو دبلوماسي في سفارة العراق في الأردن الإساءة للعلاقات المتميزة والأخوية بين البلدين.


سياسة , أخبار اقليمية
المصدر :   News Source
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تعتقد أن نفوق الأسماك في نهر الفرات تم بفعل فاعل؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في سياسة