.
التتمة...

هل كانت وزارة الداخلية على علم بمخططِ استهدافِ مجمع ِ جواهر مول كركوك العراق؟

الإثنين 9 كانون الأول 2013 13:17
-
+

المكان هو طريق بغداد في مركز محافظة كركوك ، والزمان هو الاربعاء الرابع من كانون الثاني ، والصورة تتحدث عن تحصن انتحاريين اثنين داخل مبنى جواهر مول محتجزين احد عشر مدنيا كرهائن ، والمنفذين ينتمون الى مايسمى بتنظيم انصار الاسلام
هذه المعلومات تم الكشف عنها الى وسائل الاعلام بعد ثماني ساعات من المواجهات المسلحة بين الانتحاريين والقوات الامنية التي وصلت متأخرة رغم تلقيها في تفاصيل هذا الهجوم منذ منتصف شهر تشرين الثاني الماضي حسبما كشفته وثيقة سرية سربت من وزارة الداخلية

حيث كشفت الوثيقة التي تم تناقلها عبر مواقع التواصل الاجتماعي علم الوزارة بمخطط هذا الاستهداف وتبليغ خمس جهات امنية هي وكالتا الوزارة لشؤون الشرطة والاستخبارات والتحقيقات الجنائية ، ومركزا التنسيق المشترك في محافظة كركوك والعمليات الوطني ، فضلا عن هيئة التنسيق الاستخباري في مديرية الاستخبارات الوطنية ،،، الا ان الاجراءات لم تتخذ قبل الحادث وهو ما يطرح جملة اسئلة ابرزها .. هل كان هناك تقاعس من قبل القوات الامنية في عملها على حساب حياة المواطن ؟ ،، ام ان الخلاف بين حكومتي المركز والاقليم انعكس على اداء الاجهزة الامنية التابعة لهما داخل المحافظة ؟
كشف مثل هذه الوثائق لم يكن الاول فقد سبقته اخرى كشفت عنها وزارة العدل بعد عملية اقتحام سجن ابو غريب قبل اشهر وتهريب السجناء اثبت علم الجهات الامنية بهذه العملية ،، وهو مايضيف سؤالا اخر حول ما اذا كانت تلك العمليات تنفذ بصفقات كتلك السياسية بحسب متابعين ..


سياسة
المصدر :  
-
+
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تؤيد انسحاب القوة الجوية من مباراة اتحاد العاصمة الجزائري بالبطولة العربية؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في سياسة