اعلان

عقيلة الطالباني: لم اتصل بعبد المهدي بشأن مقتل بديوي وأكدت للحكيم على أن يأخذ القضاء دوره

2014-03-24 | 10:04
عقيلة الطالباني: لم اتصل بعبد المهدي بشأن مقتل بديوي وأكدت للحكيم على أن يأخذ القضاء دوره
5,727 مشاهدة

نفت عقيلة رئيس الجمهورية والقيادية بالاتحاد الوطني الكردستاني هيرو إبراهيم احمد، الاثنين، الانباء التي تحدثت عن إجرائها مكالمة هاتفية مع نائب رئيس الجمهورية السابق عادل عبد المهدي فيما يخص مقتل الاعلامي محمد بديوي الشمري، مشيرة الى انها اجرت اتصالا هاتفياً مع رئيس المجلس الاعلى الاسلامي عمار الحكيم اكدت خلاله على ان ياخذ القضاء دوره في القضية.

السومرية نيوز/ بغداد
نفت عقيلة رئيس الجمهورية والقيادية بالاتحاد الوطني الكردستاني هيرو إبراهيم احمد، الاثنين، الانباء التي تحدثت عن إجرائها مكالمة هاتفية مع نائب رئيس الجمهورية السابق عادل عبد المهدي فيما يخص مقتل الاعلامي محمد بديوي الشمري، مشيرة الى انها اجرت اتصالا هاتفياً مع رئيس المجلس الاعلى الاسلامي عمار الحكيم اكدت خلاله على ان ياخذ القضاء دوره في القضية.

وقالت احمد في بيان نشره موقع الاتحاد الوطني الكردستاني واطلعت عليه "السومرية نيوز"، إن "بعض المواقع العراقية الصحفية والالكترونية نشرت ونقلت عنها لاحقا مواقع في اقليم كردستان اخباراً عن مكالمة هاتفية جرت بين هيرو ابراهيم احمد وعادل عبدالمهدي نائب رئيس الجمهورية السابق، تناول حادث مقتل الصحفي محمد بديوي"، مؤكدة ان "هذه الاخبار عارية عن الصحة تماما".

واوضحت هيرو احمد انها "اجرت اتصالا برئيس المجلس الاسلامي الاعلى عمار الحكيم، واعربت فيه عن حزنها للحادث الاليم الذي اودى بحياة السيد البديوي، واكدت للسيد الحكيم ضرورة ان ياخذ القضاء دوره بكل استقلالية وعدالة وافساح المجال لترسيخ سيادة القانون والاقتصاص من كل المطلوبين للقانون".

واشارت الى انها "تمنت ان لا يتحول الحادث الى صراع سياسي او قومي وان لاى يفسح المجال للمتصيدين في الماء العكر لاثارة النعرات الشوفينية والتعصب، وان تتم اجراءات تحقيق العدالة وفق المعايير الدستورية والقانونية، العراقية منها والدولية".

وكان مستشار رئيس الحكومة نوري المالكي نفى في وقت سابق اليوم الاثنين، الموافقة على نقل محاكمة قاتل الاعلامي محمد بديوي الى اقليم كردستان، مبينا ان الوثيقة التي نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي (الفيسبوك) عن هذا الموضوع مزيفة .

ولاقت جريمة مقتل بديوي خلال مشاجرة استنكارات رسمية وإعلامية واسعة تضمنت إحتجاب عشرات الصحف المحلية عن الصدور يوم أمس الأحد، كما شارك عشرات الإعلاميين في تنظيم مراسم تشييع رمزي لبديوي، فيما أبدت سفارات ومنظمات وهيئات دولية استنكارها للجريمة، ومنها بعثة منظمة الأمم المتحدة في العراق، فيما حذرت وزارة شؤون (البيشمركة) في اقليم كردستان من خطورة "استغلال القضية سياسياً"، ووصفت عملية تطويق مقر رئيس الجمهورية خلال محاولة إلقاء القبض على القاتل بأنها "مشكلة كبرى".


+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية