.
التتمة...

"داعش" يسلم ملف الأمن بنينوى للشرطة الإسلامية ويمنع سير المركبات من دون لوحات

الثلاثاء 15 تموز 2014 20:19
-
+

السومرية نيوز/ نينوى
أفاد مصدر امني في محافظة نينوى، الثلاثاء، بأن تنظيم "داعش" سلم ملف الأمني في المحافظة إلى الشرطة الإسلامية، مؤكداً أن التنظيم منع سير المركبات من دون لوحات.

وقال المصدر في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "داعش سلمت إدارة الملف الأمني إلى الشرطة الإسلامية وقامت بانشاء ديوان للقضاء وفتحت محكمتين شرعيتين الاولى في الساحل الأيسر في مدينة الموصل في مبنى القائممقام والثانية في الساحل الأيمن للمدينة في دار ضيافة محافظ نينوى".


وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "داعش قامت بتسيير دوريات فيها آليات مرور تحمل شعار الشرطة الإسلامية في شوارع المدينة يرتدون الملابس السوداء عليها شعار الشرطة الإسلامية"، كاشفاً عن وجود "سيارات تحمل لوحات تسجيل الرقة والحسكة تتجول في شوارع الموصل".

وتابع المصدر أن "تنظيم داعش  منع سير المركبات التي لا تحمل لوحات تسجيل في شوارع المحافظة".

وكان محافظ نينوى اثيل النجيفي كشف، في (13 تموز الحالي) عن بدء انسحاب تدريجي لعناصر تنظيم "داعش" من مدينة الموصل، فيما أكد أن الموصل ستعود الى طبيعتها خلال شهرين.

ويشهد العراق وضعاً أمنياً ساخناً دفع برئيس الحكومة نوري المالكي، في (10 حزيران 2014)، إلى إعلان حالة التأهب القصوى في البلاد، وذلك بعد سيطرة مسلحين من تنظيم "داعش" على محافظة نينوى بالكامل، وتقدمهم نحو محافظة صلاح الدين وسيطرتهم على بعض مناطقها، في حين تستمر العمليات العسكرية في الأنبار لمواجهة التنظيم.


أمن
المصدر :   News Source
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تعتقد أن مسعود البارزاني سينجح في مسعاه لانشاء الدولة الكردية؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في أمن