.
التتمة...

واشنطن: نحترم سيادة الفلبين ولن نقصف داعش فيها دون طلب

الأربعاء 9 آب 2017 07:22
-
+

السومرية نيوز/ بغداد
أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، أن الولايات المتحدة لا تخطط لقصف مواقع لتنظيم "داعش" في أراضي الفلبين، لأن سلطات هذا البلد لم تطلب ذلك، مؤكدة احترام سيادة الفلبين.
 
وقال كريستوفر لوغان، المتحدث باسم البنتاغون، إن "الفلبين لم تطلب، والولايات المتحدة لا تخطط لشن ضربات باستخدام طائرات بدون طيار في الفلبين".

وأضاف، أن "الولايات المتحدة تحترم سيادة الفلبين ولا تجري أي عمليات أحادية الجانب على أراضيها".


وكانت قناة NBC التلفزيونية الأمريكية أفادت، أمس الأول، نقلا عن مصادر لها، بوجود خطط للبنتاغون لبدء عملية ضد "داعش" في الفلبين باستخدام طائرات مسيّرة.

كما ذكر لوغان أن واشنطن تواصل تقديم الدعم للقوات المسلحة الفلبينية في إعدادها واستشارتها في مسائل متعلقة بمكافحة الإرهاب.

يذكر أن الولايات المتحدة باعت للفلبين طائرتين خفيفتين من طراز مزودتين بأجهزة مراقبة تستخدمان لأغراض عدة بما فيها مكافحة الإرهاب، وتجاوزت قيمة الصفقة 30 مليون دولار.

كما قدمت الولايات المتحدة للجيش الفلبيني 992 صاروخا و1040 محركا للصواريخ، علاوة على خططها لتزويد القوات الفلبينية بـ250 قاذفة للصواريخ و1000 قاذفة للقنابل، وذلك في إطار مساعدة مانيلا في مكافحة الإرهاب.

وفي أيار الماضي أعلن الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي فرض الأحكام العرفية في محافظة مينداناو (جنوب)، حيث تبقى مدينة مراوي التي شارك حوالي 500 مسلح في عملية الاستيلاء عليها، النقطة الساخنة الرئيسة.


أخبار دولية
المصدر :   News Source
-
+
print HideComments
اخترنا لك
التعليق عن طريق :
انشر تعليقك
إن التعليقات المنشورة على موقع السومرية تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل السومرية أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.
Polls استفتاء
هل تؤيد انتشار ظاهرة التحدي لكبار المسؤولين؟

النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
أخبار المحافظات
إختر المحافظة
أيضا في أخبار دولية