اعلان
السومرية - أخبار العراق تفضيلاتي
السومرية - أخبار العراق تفضيلاتي
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
Profile
غرندايزر
تشعر أجيال السبعينيات والثمانينات بالشجن عند استذكار أفلام الكارتون التي عكفوا على متابعتها في مرحلة الطفولة، لأنهم كانوا يشاهدونها في طقوس خاصة وتوقيتات دقيقة لا يفوتونها آنذاك، والجميل أنها جمعت جيلين كبيرين في العالم العربي، ومازلت كلمات أغانيها الحماسية حاضرة في ذاكرتهم، ولكن ثمة الكثير من الأمور التي تمت خلف الكواليس ليخرج الكارتون بصيغته المعروفة.

ومن أبرز الشخصيات الكارتونية التي أسرت قلوب الأطفال وحتى الكبار في عقد الثمانينيات، هي "غرندايزر" ضمن سلسلة أفلام كارتون مغامرات الفضاء، حيث بدأ عرضه في بداية الثمانينيات من القرن الماضي على الشاشات العربية وتألف من 74 حلقة بعناوين مختلفة، ومن المفارقة أنه لم يلاقِ نجاحاً في اليابان الدولة التي ابتدعت الكارتون وصنعته، مقارنة بالنجاح الهائل الذي حققه في الدول العربية.

وتمحورت فكرة المسلسل حول الصراع بين الخير والشر الذي يمثله "فيغا الكبير" وهو قائد فضائي شرير يسكن الفضاء الخارجي وهدفه السيطرة على جميع كواكب الكون باستخدام رجال آليين وروبوتات ضخمة.

وفي يوم من الأيام يقوم فيغا الكبير بغزو كوكب "فليد" المسالم، لكن دوق فليد وهو ابن ملك الكوكب فليد يهربمن خلال سرقة الغرندايزر الذي كان يطور على كوكب فليد المتقدم علمياً ويقود غرندايزر إلى الفضاء الخارجي إلى أن يسقط بعد أيام متعبا على كوكب الأرض ويعثر عليه الدكتور آمون رئيس مركز أبحاث الفضاء في اليابان ويقوم بتبني دوق فليد دون الإفصاح عن حقيقة شخصيته ويطلق عليه اسم دايسكي.

تبدأ أحداث المسلسل عندما يجهِّز فيغا الكبير خطته لغزو الأرض ويتفاجأ فيغا بوجود غرندايزر على الأرض.
ينضم إلى جانب دوق فليد أبطال آخرون لمساندة غرندايزر، وهم
Profile
مقال
Twitter
Facebook
+A
-A