Alsumaria Tv

بـ"تغريدة إنكليزية".. السيد الصدر يهاجم الرئيس الأمريكي و "حل الدولتين"

2024-05-14 | 08:57
Alsumaria Tv https://www.alsumaria.tv/authors
بـ"تغريدة إنكليزية".. السيد الصدر يهاجم الرئيس الأمريكي و "حل الدولتين"

رأى زعيم التيار الوطني الشيعي، السيد مقتدى الصدر، أن الرئيس الأمريكي (جو بايدن) يشيع وجود خلافات بين الولايات المتحدة و"الكيان الصهيوني"؛ تزامناً مع قرب الانتخابات الأمريكية، فيما اعتبر قرار "حل الدولتين" بانه "الأغبى في التاريخ".

وقال السيد الصدر، في منشور على منصة "أكس"، جاء باللغة الإنجليزية وترجمته السومرية نيوز، إنه "مع اقتراب موعد الانتخابات الأمريكية يسعى الرئيس المعتوه وأمثاله إلى تعاطف الشعب الأمريكي من خلال نشر ما يشاع عن وجود خلاف بينهم وبين الكيان الصهيوني الإرهابي. لكن هذا محض كذب، والدليل على ذلك تصويت ممثل الولايات المتحدة في مجلس الأمن واستخدام الفيتو ضد 143 دولة".

وأضاف، "فأي ديمقراطية ومساواة لا تسمح إلا بصوت واحد أن يطمس أصوات عشرات الأمم والدول؟! إنها مجرد دكتاتورية وهيمنة ظالمة على الأمم الأخرى. ومن المثير للدهشة كيف تتفق هذه الدول على أن أصواتها يمكن طمسها بصوت واحد ظلماً وعدواناً".

وتابع، "الأدهى من ذلك الاستخفاف بأصوات الأمم والدول، أن ممثل الكيان الصهيوني ابتكر أسلوباً جديداً؛ أي تمزيق ميثاق هذه الأمم. وماذا لو فعل هذا عربي أو مسلم أو شخص من "العالم الثالث"؟!".

وأكمل السيد الصدر، "وزعم أن ذلك العهد كتب للدفاع عن قتل اليهود، وهو اليوم يقتل الفلسطينيين الذين لم يكونوا السبب في قتل اليهود المذكورين في ذلك الوقت. ولماذا تحتج الأمم على مذبحة اليهود ولا تحتج على مذبحة الفلسطينيين وأطفالهم ونسائهم والمدنيين؟!. انظر كيف يغيرون الحقائق! ولكن سيظهر الحق ويشرق، ويزول الظلم وينهزم، ولا يكون هناك ندم".

وفي الوقت نفسه – يتابع الصدر – "لا ينبغي أن ننسى القرار الأكثر غباءً في التاريخ: وهو حل "الدولتين". لقد كان قراراً جائراً ومخالفاً لكافة التشريعات والقوانين. ويجعل الدول تحت تهديد الاحتلال المستمر، ثم السعي إلى حل الدولتين هنا وهناك، وخاصة الدول الضعيفة وليس دول الاستبداد والظلم المستمر. متى كان الاحتلال دولة؟!".

وأتم بالقول: "لا يوجد حل سوى الانسحاب الكامل والشامل للكيان الصهيوني الإرهابي المحتل. ولو كان لليهود الحق في العيش في القدس وما حولها، لكان للـ (الهنود الحمر) الحق في أراضيهم، وكذلك للآخرين. لذلك لا تستخدموا معايير مزدوجة أيها الظالمون!".
>>  انضم الى السومرية على واتساب
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
Messenger
telegram
Alsumaria Tv
أحدث الحلقات
بعد التحري
Play
الاستيلاء على عقارات الدولة لساسة ومتنفذين .. من يحاسب من؟ - الحلقة ٧ | الموسم 4
16:30 | 2024-05-29
Play
الاستيلاء على عقارات الدولة لساسة ومتنفذين .. من يحاسب من؟ - الحلقة ٧ | الموسم 4
16:30 | 2024-05-29
52 دقيقة
Play
مهن النساء في العراق - حلقة ٦ | الموسم 6
15:30 | 2024-05-29
Play
مهن النساء في العراق - حلقة ٦ | الموسم 6
15:30 | 2024-05-29
العراق في دقيقة
Play
29-05-2024 | 2024
13:30 | 2024-05-29
Play
29-05-2024 | 2024
13:30 | 2024-05-29
نشرة أخبار السومرية
Play
نشرة ٢٩ ايار ٢٠٢٤ | 2024
12:45 | 2024-05-29
Play
نشرة ٢٩ ايار ٢٠٢٤ | 2024
12:45 | 2024-05-29
Morning Live
Play
مدى ارتباط الكون والكواكب بالانسان - حلقة ٣٤ | الموسم 3
05:00 | 2024-05-29
Play
مدى ارتباط الكون والكواكب بالانسان - حلقة ٣٤ | الموسم 3
05:00 | 2024-05-29
ناس وناس
Play
ساحة الرصافي بغداد - الحلقة ٣٤ | الموسم 7
05:00 | 2024-05-29
Play
ساحة الرصافي بغداد - الحلقة ٣٤ | الموسم 7
05:00 | 2024-05-29
عشرين
Play
الصدر يحتج على أميركا.. اغلقوا السفارة واطردوا السفيهة - الحلقة ١١ | الموسم 3
15:00 | 2024-05-28
Play
الصدر يحتج على أميركا.. اغلقوا السفارة واطردوا السفيهة - الحلقة ١١ | الموسم 3
15:00 | 2024-05-28
صباحكم أحلى مع سلمى
Play
شنو دلعك من جنت صغير؟ 28-5-2024 | 2024
02:30 | 2024-05-28
Play
شنو دلعك من جنت صغير؟ 28-5-2024 | 2024
02:30 | 2024-05-28
طل الصباح
Play
وتر القرص الصلب 28-5-2024 | 2024
00:30 | 2024-05-28
Play
وتر القرص الصلب 28-5-2024 | 2024
00:30 | 2024-05-28
الهوا الك
Play
ارتفاع البطالة ومشكلة العشوائيات - الحلقة ٦ | الموسم 9
14:30 | 2024-05-27
Play
ارتفاع البطالة ومشكلة العشوائيات - الحلقة ٦ | الموسم 9
14:30 | 2024-05-27
الأكثر مشاهدة
افضل من العام الماضي
افضل من العام الماضي
اسوأ من العام الماضي
اسوأ من العام الماضي
الوضع مستقر كما هو
الوضع مستقر كما هو
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.

برجك للسنة الجديدة

إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
Alsumaria mobile app on Android Alsumaria mobile app on Android
Alsumaria mobile app on IOS Alsumaria mobile app on IOS
Alsumaria mobile app on huawei Alsumaria mobile app on huawei
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية