Alsumaria Tv

متظاهرو الأنبار ينددون بتفجيرات اليوم ويطالبون الحكومة بتنفيذ مطالبهم أو الاستقالة

2013-02-08 | 06:50
Alsumaria Tv https://www.alsumaria.tv/authors
متظاهرو الأنبار ينددون بتفجيرات اليوم ويطالبون الحكومة بتنفيذ مطالبهم  أو الاستقالة

خرجت تظاهرتان في مدينة الفلوجة وقضاء الرمادي التابعتان إلى محافظة الانبار، الجمعة، مطالبتان الحكومة بتنفيذ مطالب المتظاهرين أو تقديم استقالتها في حال عجزت عن ذلك، فيما نددوا بتفجيرات محافظة بابل ومنطقة الكاظمية ببغداد.

السومرية نيوز/ الانبار
خرجت تظاهرتان في مدينة الفلوجة وقضاء الرمادي التابعتان إلى محافظة الانبار، الجمعة، مطالبتان الحكومة بتنفيذ مطالب المتظاهرين أو تقديم استقالتها في حال عجزت عن ذلك، فيما نددوا بتفجيرات محافظة بابل ومنطقة الكاظمية ببغداد.

وقال مراسل "السومرية نيوز"، إن عشرات الآلاف من أهالي مدينة الفلوجة خرجوا، ظهر اليوم، بتظاهرة على الخط الدولي السريع المحاذي للمدينة بمحافظة الانبار مطالبين الحكومة بتنفيذ مطالبهم أو تقديم استقالاتها في حال عجزت عن ذلك.

وأضاف المراسل أن المتظاهرين نددوا بتفجيرات محافظة بابل ومنطقة الكاظمية ببغداد التي حدثت اليوم.

وفي ذات السياق تابع المراسل أن عشرات الآلاف من أهالي الرمادي نظموا، ظهر اليوم، تظاهرة على الخط الدولي السريع أيضا جنوب القضاء.

من جهته قال خطيب جمعة الرمادي على العبيدي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن، المطالب واحدة لجميع التظاهرات التي خرجت في محافظات عدة وهي مشروعة وغير موجه ضد أي شريحة من شرائح المجتمع"، متهما رئيس الحكومة نوري المالكي بـ"ظلم عد من المحافظات".

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي أكد، ( مطلع شباط 2013)، أن الحكومة ستمضي في تنفيذ مطالب المتظاهرين "المشروعة" شريطة التزامهم بالقانون، فيما شدد على أن اللجنة الوزارية المكلفة متابعة مطالبهم أحرزت "تقدماً كبيراً".

وتشهد محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك وديالى وبعض مناطق بغداد، منذ (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة شارك فيها علماء دين وشيوخ عشائر ومسؤولون محليون للمطالبة بإطلاق سراح السجينات والمعتقلين الأبرياء ومقاضاة "منتهكي أعراض" السجينات، فضلاً عن تغيير مسار الحكومة.

فيما خرجت بالمقابل، تظاهرات في المحافظات الجنوبية وفي بعض مناطق بغداد تؤيد حكومة المالكي وتدعو للوحدة الوطنية كما ترفض إلغاء قانون المساءلة والعدالة والمادة الرابعة من قانون مكافحة "الإرهاب".

يذكر أن العراق يعاني حالياً من أزمة سياسية خانقة انتقلت آثارها إلى قبة مجلس النواب بسبب تضارب التوجهات حيال مطالب المتظاهرين وإمكانية تحقيقها على أرض الواقع في ظل وجود رفض لها من قبل بعض القوى التي تصفها بـ"غير قانونية".

>> انضم الى السومرية على واتساب

سياسة

أمن

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
Messenger
telegram
Alsumaria Tv
أحدث الحلقات
ناس وناس
Play
واسط سوق الشيشان - الحلقة ٣٠ | الموسم 7
04:00 | 2024-05-23
Play
واسط سوق الشيشان - الحلقة ٣٠ | الموسم 7
04:00 | 2024-05-23
بعد التحري
Play
نفط القيارة ( الجزء 12 ) استخراج بلا عدادات وانبعاثات بلا معالجات - الحلقة ٦ | الموسم 4
16:30 | 2024-05-22
Play
نفط القيارة ( الجزء 12 ) استخراج بلا عدادات وانبعاثات بلا معالجات - الحلقة ٦ | الموسم 4
16:30 | 2024-05-22
52 دقيقة
Play
ظاهرة التنمر في الجامعات والمدارس العراقية - حلقة ٥ | الموسم 6
15:30 | 2024-05-22
Play
ظاهرة التنمر في الجامعات والمدارس العراقية - حلقة ٥ | الموسم 6
15:30 | 2024-05-22
العراق في دقيقة
Play
22-05-2024 | 2024
14:00 | 2024-05-22
Play
22-05-2024 | 2024
14:00 | 2024-05-22
نشرة أخبار السومرية
Play
نشرة ٢٢ ايار ٢٠٢٤ | 2024
12:45 | 2024-05-22
Play
نشرة ٢٢ ايار ٢٠٢٤ | 2024
12:45 | 2024-05-22
استديو Noon
Play
سباق مع نون 22-5-2024 | 2024
07:00 | 2024-05-22
Play
سباق مع نون 22-5-2024 | 2024
07:00 | 2024-05-22
Morning Live
Play
التصاميم والديكورات واختلافها ما بين الماضي والحاضر - حلقة ٢٩ | الموسم 3
05:00 | 2024-05-22
Play
التصاميم والديكورات واختلافها ما بين الماضي والحاضر - حلقة ٢٩ | الموسم 3
05:00 | 2024-05-22
صباحكم أحلى مع سلمى
Play
الفضائح على النت 2-5-2024 | 2024
02:30 | 2024-05-22
Play
الفضائح على النت 2-5-2024 | 2024
02:30 | 2024-05-22
طل الصباح
Play
فقرة الأبراج وفقرة لازم تختار 22-5-2024 | 2024
00:30 | 2024-05-22
Play
فقرة الأبراج وفقرة لازم تختار 22-5-2024 | 2024
00:30 | 2024-05-22
بالمختزل
Play
النائب حسين عرب - الحلقة ٤ | الموسم 3
16:00 | 2024-05-21
Play
النائب حسين عرب - الحلقة ٤ | الموسم 3
16:00 | 2024-05-21
الأكثر مشاهدة
مؤقت
مؤقت
مستمر
مستمر
سيصل للسعر الرسمي
سيصل للسعر الرسمي
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.

برجك للسنة الجديدة

إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
Alsumaria mobile app on Android Alsumaria mobile app on Android
Alsumaria mobile app on IOS Alsumaria mobile app on IOS
Alsumaria mobile app on huawei Alsumaria mobile app on huawei
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية