اعلان

ليوث الرافدين في مهمّة صعبة ببطولة غرب آسيا

2019-08-24 | 06:13
ليوث الرافدين في مهمّة صعبة ببطولة غرب آسيا
3,466 مشاهدة

يسعى المنتخب العراقي للشباب إلى استغلال بطولة غرب آسيا الحالية بأكبر قدر ممكن استعداداً لاستحقاقاته المقبلة، خاصة أن التحضيرات السابقة كانت ضعيفة، ولم ترتق للمستوى المطلوب.

ويستضيف منتخب العراق للشباب مجموعته في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس آسيا 2020، حيث ستتركز الأنظار نحوه في أربع مباريات ستجمعه بعُمان، وفلسطين، والكويت وباكستان.

اختبار صعب ينتظر شباب "أسود الرافدين"، والمهمة ليست مستحيلة، فصاحب الألقاب الخمسة في آسيا سيبذل جهده هذه المرة لحسن استغلال عاملي الأرض والجمهور، علّهُ ينجح في التأهل الى الدور الثاني وتحقيق نتائج جيدة.

وكان المنتخب العراقي قد باشر تحضيراته لبطولة غرب آسيا في فلسطين منذ شهرين تقريباً، حيث يؤكد مدربه قحطان الجثير: أن الاستعدادات كانت ضعيفة، أُجريت فيها مباراتان فقط مع قطر قبل موعد البطولة.

ويتطلع جثير لخوض مباريات على مستوى عالٍ في غرب آسيا، حيث سيلتقي، مساء اليوم، الإمارات على ملعب "الشهيد فيصل الحسيني" في السابعة مساء بتوقيت بغداد، في حين يلتقي في مباراته الثانية البحرين في 26 الحالي.

وعلى الرغم من العوائق التي رافقت شباب العراق، والتي تمثّلت بغياب خمسة لاعبين لعدم صدور تصريح لهم، إلا أن جثير يعوّل على الفائدة الفنية من البطولة لتكون محطّة استعدادية للتصفيات القارية.

ويعمل جثير على اختبار التشكيلة الحالية، قائلاً: "من المحتمل أن يكون هناك بعض التغيير في اللاعبين حسب حاجة المنتخب لمراكز اللعب".

ويرى جثير أن "استضافة فلسطين بطولة غرب آسيا تعطي الشعب الفلسطيني عاملاً معنوياً قوياً، كما أنها ترسل رسالة الى العالم بأن فلسطين دولة عربية حرّة".

ويغيب العراق عن اللقب القاري منذ 19 عاماً، حيث أنه أحرز اللقب خمس مرات آخرها في العام 2000، في حين احتل في العام 2013 المركز الرابع في البطولة الآسيوية.
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
اعلان
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية