Alsumaria Tv

يورو 2024.. نصف نهائي قوي ومثير بين فرنسا وإسبانيا اليوم

2024-07-09 | 05:15
يورو 2024.. نصف نهائي قوي ومثير بين فرنسا وإسبانيا اليوم

السومرية نيوز – رياضة

تشهد كأس أمم أوروبا "يورو 2024"، نصف نهائي قوي ومثير بين فرنسا وإسبانيا، حيث يلتقي منتخبان عريقان يتمتعان بتاريخ حافل بالإنجازات والتنافس الشديد، اليوم الثلاثاء، على ملعب أليانز أرينا في مدينة ميونخ الألمانية.

ويسعى كلا المنتخبين لتحقيق الانتصار والتأهل إلى نهائي يورو 2024، مما يعد بمباراة مليئة بالإثارة والتحديات؛ فمن سيحسم المواجهة ويقترب خطوة نحو تحقيق حلم رفع كأس البطولة؟ تبقى الإجابة معلقة حتى صافرة النهاية.

معاناة مبابي ونقطة قوة فرنسا
يمثل لاعب بحجم كيليان مبابي، الذي لم يتألق بعد في هذه البطولة، تحديًا كبيرًا لمنتخب إسبانيا المتوهج. مبابي الذي كان يُفترض أن يكون نجم البطولة يعاني من تراجع في أدائه، ولم يسجل سوى هدف واحد من ركلة جزاء حتى الآن.

ويعاني قائد المنتخب الفرنسي من إصابة في الأنف ويشعر بعدم الارتياح مع القناع الواقي الذي يحمي أنفه، مما يعيق رؤيته ويؤثر على أدائه.

ونتيجة لذلك، لم يُظهر مهاراته التهديفية المعتادة، ولم يُقدم أداء حاسمًا أو باهرًا كما كان متوقعًا منه في ألمانيا 2024، مما يعزز الضغط عليه في مواجهة نصف النهائي.

تتميز فرنسا بالواقعية وبقوة دفاعية استثنائية، حيث لم تستقبل سوى هدف واحد في البطولة من ركلة جزاء. يشكل خط الدفاع الفرنسي المتكون من جول كوندي ودايوت أوباميكانو وويليام ساليبا وثيو هرناندز، بالإضافة إلى الحارس المميز مايك ماينان، حصنًا منيعًا أمام هجمات الخصوم.

ويعتمد المنتخب الفرنسي أيضًا على خط وسط قوي بقيادة أوريلين تشواميني ونغولو كانتي وأدريان رابيو، مما يعزز من تماسك الفريق وقوته الدفاعية.

تألق إسبانيا في يورو 2024
من جانبه، قدم منتخب إسبانيا أداءً رائعًا تحت قيادة لويس دي لا فوينتي، حيث تألق في هذه النسخة من البطولة ليعود من جديد إلى قائمة المرشحين للفوز باللقب.

يتجنب المنتخب الضغوط ويلعب بأسلوب ممتع يمزج بين الاعتماد على الأجنحة والمهارات الفردية، والقدرة على التكيف مع ظروف كل مباراة. نجح المنتخب الإسباني في تجاوز ألمانيا في ربع النهائي، مما أعاد الآمال للجماهير بشأن إمكانية تكرار نجاح عام 2008.

وفي ظل غياب داني كارفاخال للإيقاف، سيشارك خيسوس نافاس في نصف النهائي، وهو يواجه تحديًا كبيرًا في سن 38 عامًا. يمثل نافاس آخر ممثل للجيل الذهبي الذي فاز بكل شيء، حيث يسعى لإعادة "لا روخا" إلى نهائي اليورو بعد 12 عامًا من الغياب.

وتحلم الجماهير الإسبانية في تكرار أمجاد الماضي عندما توج الفريق بلقبين متتاليين في أمم أوروبا وكأس العالم. يقف منتخب لويس دي لا فوينتي أمام عقبة كبيرة في مواجهة فرنسا ببطولة "يورو 2024"، لكن الفريق يمتلك المهارات والتكتيكات التي تؤهله لتحقيق الفوز.
فرنسا وإسبانيا

Alsumaria Tv https://www.alsumaria.tv/authors
>> انضم الى السومرية على واتساب
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق
Messenger
print
Alsumaria Tv
نعم
نعم
لا
لا
تزداد في حال وجود أسباب مسبقة
تزداد في حال وجود أسباب مسبقة
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
Alsumaria mobile app on Android Alsumaria mobile app on Android
Alsumaria mobile app on IOS Alsumaria mobile app on IOS
Alsumaria mobile app on huawei Alsumaria mobile app on huawei
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية