اعلان
السومرية - أخبار العراق تفضيلاتي
السومرية - أخبار العراق تفضيلاتي
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
Profile
كاظم الساهر
@KadimAlSahirORG Twitter
/KadimAlSahir.official Facebook
"قولي أحبك كي تزيد وسامتي .. فبغير حبك لا أكون جميلا"، بهذه العبارة يستهل قيصر الغناء العربي أشهر أغانيه التي ذاع صيتها في عالم الطرب الراقي، وغالبا من يؤكد أن المطرب الناجح هو من يسحر الجمهور بكروان صوته وليس مغريات صورته التي تغطي العيوب.
كاظم الساهر الخارج من أرض الرافدين، هو إيقونة للشهرة العربية على مستوى العالم، وله من الجمهور ما يدعو للفخر، وهو الفنان العربي الوحيد الذي غنى في القاعة الملكية في بريطانيا، الفنان الثاني في العالم بعد مادونا الذي حصل على مفتاح مدينة سيدني الأسترالية.
كاظم الساهر ولد في مدينة الموصل في (12 أيلول 1957)، مغنٍ و ملحن عراقي، يعرف عنه بأنه لحن جميع أغانيه بنفسه حتى الآن باستثناء بعض الأغاني القليلة التي استعان فيها بملحنين آخرين. له ألقاب عديدة أهمها "سفير الأغنية العراقية" و"قيصر الأغنية العربية" الذي منحه إياه الشاعر السوري الراحل نزار قباني.
له ولدان (وسام وعمر)، وسام من مواليد 1981 وعمر من مواليد 1987 و حفيدتان، هما سنا من مواليد 2011 وآية من مواليد 2014 من ابنه وسام، تربى كاظم في بيت صغير جداً وسط عائلة تتألف من 7 أخوان هم، (عباس وحسن وحسين وعلي ومحمد وسالم وإبراهيم)، وأختين (أميرة وفاطمة)، في صغره انتقلت العائلة من مدينة الموصل إلى منطقة الحرية في بغداد بحكم عمل أبيه.
عاش الساهر محن كثيرة بسبب فقره، حسب قوله، إلا أن ذلك حفزه على الإبداع، وكان أساس شخصيته الصلبة التي يتميز بها، اكتشف عنده البوادر الفنية عندما كان عمره 12 عاما حيث كان جالسا مع أخيه حسن في السيارة وهما يستمعان لمحمد عبد الوهاب.
وكونه تربى في عائله فقيرة كان يعتمد على نفسه فكان يعمل في عطلاته يبيع المثلجات، ويقول بهذا الصدد "بقيت في الشمس طيلة ال
Profile
مقال
Twitter
Facebook
+A
-A
اعلان
اعلان