اعلان

العمليات المشتركة: المناطق الصحراوية لن تكون آمنة للدواعش

2019-07-07 | 09:03
العمليات المشتركة: المناطق الصحراوية لن تكون آمنة للدواعش
1,374 مشاهدة

أكدت قيادة العمليات المشتركة، الأحد، أن المناطق الصحراوية لن تكون آمنة لعناصر تنظيم "داعش"، فيما أشارت إلى تدمير عدد من المضافات والكهوف والمغارات والعبوات الناسفة خلال العمليات العسكرية التي انطلقت صباح اليوم.

وقال الناطق باسم القيادة العميد يحيى رسول في حديث لـ السومرية، إنه "في الساعة 600 من صباح اليوم الأحد، انطلقت عمليات عسكرية بمشاركة قيادات عمليات صلاح الدين ونينوى والانبار، بمشاركة الحشد الشعبي والعشائري وطيران الجيش والقوة الجوية والتحالف الدولي".

وأضاف رسول، أن "العملية تمتد داخل عمق الصحراء بين ثلاث محافظات صلاح الدين ونينوى والانبار، باتجاه الحدود السورية، ومبنية بشكل دقيق على معلومات استخبارية".

وأشار إلى أنه "تم تدمير عدد من المضافات والكهوف والمغارات والعبوات الناسفة"، مؤكداً أن "العملية تأتي لتطهير هذه المناطق الصحراوية من المجاميع الارهابية".

ولفت رسول، إلى أنه "سيتم الاعلان عن نتائج وتفاصيل المرحلة الاولى من العملية مساء اليوم، وسيصدر بيان لخلية الاعلام الامني بشأن نتائج العملية"، مؤكداً "لا نريد ان نعطي فرصة لداعش لان تستخدم هذه المناطق وان تكون لها مخابئ آمنة للقيام بعمليات ارهابية باتجاه القطعات العسكرية والمدنيين".


وبين أن "هناك عمليات عسكرية مستمرة في ديالى والموضوع يترك لتقديرات القيادة العسكرية"، مشدداً "لن نترك اي مكان تتواجد فيه فلول داعش، وعازمون على استئصال هؤلاء الجرذان في كل شبر من ارض العراق".

وتابع الناطق باسم العمليات المشتركة، أن "هناك متابعة دقيقة من قبل القيادات العسكرية التي تمسك الحدود لكي لا يتم السماح للإرهابيين بالعبور من الأراضي السورية باتجاه العراق".


+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية