اعلان

بالفيديو واشنطن تهدد بغداد اموالكم في خزائننا

2020-01-13 | 11:15
6,897 مشاهدة

متمسكون بالبقاء ولن نرحل، هذا ما تحدث به الولايات المتحدة الامريكية بحسب صحيفة وول ستريت جورنال ، عقب دعوات عراقية طالبت برحيل قواتها من العراق على خلفية اغتيال قائدي الحشد الشعبي وفيلق القدس الحرس الثوري بضربة جوية غربي العاصمة بغداد.

واشنطن التي قالت لن نرحل،، هددت ايضا بعقوبات ستفرضها على بغداد في حال استمرت بطرح مبادرات ترمي لاخراج قواتها من البلاد، واكدت انها مستعدة لتجميد حساب العراق المصرفي في البنك الاحتياطي الفدرالي في اية لحظة.
الصحيفة بينت ان هذا القرار وفي حال حصوله سيمنع العراق من سحب أي أموال من حسابه الذي يستخدمه لإيداع مليارات الدولارات التي يحصل عليها من عائدات النفط، ما سيؤدي لانهيار النظام المصرفي العراقي وشل حركة الاقـتصاد الوطني.
وبحسب المصادر فان مسؤولا أميركيا أبلغ رئيس الحكومة المستقيل عادل عبد المهدي في مكالمة هاتفية الأربعاء الماضي بالعقوبة الجديدة والأضرار التي ستنجم عنها، وفي حال تنفيذ الخطوة، فإن تجميد الأصول العراقية في الحساب سيكون خطوة غير مسبوقة. في اشارة الى المكالمة الهاتفية التي جمعت بين عبد المهدي ووزير الخارجية الامريكية مايك بومبيو، والتي قال في حينها عبد المهدي انه طلب من واشنطن ارسال خبراء من اجل البدء بانسحاب آمن.
ويقدم بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك خدمات مصرفية لنحو مئتين ومصرفا مركزيا ومؤسسات حكومية حول العالم، من بينها البنك المركزي العراقي.

سياسة

بالفيديو

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
لا
لا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية