اعلان

"الديب فيك" تقنية مرعبة تهدد عالم السياسة والفن.. ماذا تعرف عنها

2022-07-14 | 07:59
Alsumaria Tv
"الديب فيك" تقنية مرعبة تهدد عالم السياسة والفن.. ماذا تعرف عنها
المصدر:
1,710 مشاهدة

تستمر التكنولوجيا في تسهيل حياتنا والتأثير عليها بشكل إيجابي، ولا يوجد شك حول ذلك بأي شكل. ولكن على الرغم من ذلك فهناك بعض التقنيات التي تشكل خطر، اليوم نناقش تقنية الديب فيك ومخاطرها.

واحدة من التقنيات التي تشكل خطورة كبيرة دون أي منفعة حقيقية هي تقنية الديب فيك Deepfake تُسمى أيضاً بتقنية التزييف العميق، يُشير مصطلح الديب فيك إلى تقنية التلاعب بالبرمجيات لتشكيل مجموعة صور ومقاطع فيديو مزيفة لشخص ما بطريقة احترافية. تعرّف أكثر على تقنية الديب فيك من خلال متابعة السطور التالية.
 
ما هي تقنية ديب فيك؟
تقنية الديب فيك Deepfake تُسمى أيضاً بتقنية التزييف العميق، يُشير مصطلح الديب فيك إلى تقنية التلاعب بالبرمجيات لتشكيل مجموعة صور ومقاطع فيديو مزيفة لشخص ما بطريقة احترافية. تختلف تقنية الديب فيك عن برامج الفوتوشوب وتقنيات تركيب الصور العادية، بأن الديب فيك يتميز بالتركيز والدقة العالية وصعوبة اكتشاف الحقيقة، فالفوتوشوب مهما بلغت دقته إلا أن اكتشافه ممكناً من الشخص العادي من خلال مُلاحظة خلل معين في الألوان أو في ترتيب الأشكال داخل الصورة.

من أوجه الاختلاف أيضاً بين برامج الفوتوشوب وتقنية الديب فيك، أن الفوتوشوب قدرته ضعيفة جداً أو شبه معدومة في صنع محتوى مزيف على شكل مقطع فيديو، وهو الأمر الذي تتمكن تقنيات الديب فيك من صنعه، نظراً لاعتماد الديب فيك على مستوى مرتفع من البرمجة الإلكترونية، التي تضع صورة الشخص على الصورة التي يريدها المبرمج بدون أي ظهور لعلامات تدل على أن مقطع الفيديو مزيف، مما يجعل المشاهد العادي للفيديو من المستحيل أن يشك بمصداقيته.

تعود تسمية هذه التقنية إلى حساب على موقع التواصل الاجتماعي ريديت Reddit وهو الحساب الذي يحمل اسم التقنية نفسه، ويقوم باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي للعبث بوجوه النجوم والمشاهير وإدخال وجوههم في فيديوهات لا تخصهم.

تعتمد تقنية الديب فيك على استخدام نظامين من أنظمة الذكاء الاصطناعي؛ هما المولد والمميز، فعندما يقوم نظام المولد بإنشاء فيديو جديد يتم إرساله لنظام المُميّز ليحدّد ما إذا كان هذا الفيديو حقيقياً أو مزيفاً، وإذا تأكد أنه حقيقي سيقوم المولد بتعلم إنشاء فيديو قابل للتصديق أكثر وهكذا.

تحتاج هذه التقنية إلى إمدادها بمخزون من الفيديوهات لتتعلم كيفية التعديل عليها وتحديد المنطقي من المزيف. وذلك لأن الطرف المولد من التقنية يكون في البداية ضعيفاً ويحتاج إلى التدريب المستمر، كلما زاد ذكاء المولد يزداد ذكاء المُميّز، وبهذا سيصل المبرمج في النهاية إلى فيديو معدل بشكل كامل وقابل للتصديق.

تطبيقات تقنية الديب فيك
من التطبيقات التي حدث خلالها تطبيق تقنية الديب فيك ما يلي:

- في نهاية 2020، لجأ مسلسل "بلو بل لا في" الفرنسي إلى تقنية الديب فيك للتعويض عن غياب إحدى ممثلاته بسبب اختلاطها بشخص مُصاب بفيروس كورونا المُستجد، كوفيد-19، وذلك من دون أن يتنبه المشاهدون أو يُلاحظون شيء، حتى أولئك الأكثر مُتابعة للمسلسل.
- أيضاً بدأت استوديوهات الإنتاج في هوليوود بالاتفات إلى تقنية الديب فيك، قضمت شركة "لوكاس فيلم" إلى صفوفها مستخدم "يوتيوب" خبيراً في تقنية الديب فيك، بعدما أبهر الجمهور بتعديل مشهد في الموسم الثاني من مسلسل "ذي ماندالوريان". فينتهي المسلسل التلفزيوني المنبثق من عالم "حرب النجوم" والذي تدور أحداثه بعد خمس سنوات من زمن قصة فيلم "ريتورن أوف ذي جيداي" الذي عرض عام 1983، بالظهور المفاجئ للممثل مارك هاميل في إطلالة يبدو فيها شاباً ليتولى مجدداً دور لوك سكاي ووكر.
ضحايا الديب فيك
في بداية ظهور تقنية الديب فيك كانت هذه التقنية تُستخدم لأغراض ترفيهية سواء للتسلية أو السخرية من النجوم والمشاهير، حينها كان من السهل للغاية معرفة الفيديو الحقيقي من المزيف، لأن طبيعة الفيديو وفكرته من الأساس لا يمكن أن تكون صحيحة. إلا أن ازدياد شعبية هذه التقنية أدى إلى وصولها إلى عدد أكبر من الناس، وهو ما خلق لها الكثير من الضحايا.

لتقنية الديب فيك ضحايا أظهرتهم التقنية خلال مواقف لا تخصهم بالأساس، ومنهم:

- انتشرت في الهند حالات كثيرة من إساءة السمعة واتهام النساء في مجال الصحافة بمشاهد غير أخلاقية تم تركيبها لهن، وهي الحالات التي تزداد يوماً بعد يوم نظراً إلى سهولة استخدام الديب فيك، نظراً للضرر الكبير الذي يُسببه الديب فيك قررت ولاية Virginia الأمريكية وضع قوانين لجعل المحتوى الإباحي الملفق غير قانوني ولا يسمح بمشاهدته أو نشره.
- في يونيو 2019 انتشر فيديو بتقنية الديب فيك يُظهر مؤسس موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مارك زوكربيرغ وهو يتحدث عن سيطرته على بيانات مسروقة للمستخدمين. أثار الفيديو حينها جدلاً واسعاً حول طريقة تعامل شركات التكنولوجيا مع رواج فيديوهات "ديب فايك".
- كذلك، انتشر في عام 2020 على نطاق واسع مقطع فيديو يوحي أن رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن تدخن الكوكايين، وكانت الحقيقة هي أن وجه المسؤولة رُكّب على وجه مستخدمة "يوتيوب" في مشاهد أصلية التُقطت عام 2019.
الديب فيك التقنية المُثيرة للجدل
برغم مخاطر انتشار تقنية الديب فيك والمخاوف العديدة التي تُسببها، إلا أنه لا يزال هنالك من يجادل بأهمية الديب فيك، والتي منها أننا قد اعتدنا على تصديق كل شيء نراه في الأخبار سواء عبر الإنترنت أو عبر قنوات التلفاز، والآن بعد أن أصبحت هذه التقنية منتشرة ومعروفة لدى الكثير، سوف يبدأ المشاهد العادي بشكل تلقائي في التشكيك فيما يراه قبل تصديقه، يُشبه المؤيدون لهذه الفائدة الأمر بالتصديق السابق للكثير من الناس لما يرونه في الصور الصحفية أو الفوتوغرافية المختلفة، ثم تعرض هذه الثقة للتحطم بعد انتشار برنامج تعديل الصور فوتوشوب، وهو الأمر الذي يتكرر الآن مع الفيديو بعد انتشار تقنية الديب فيك.
>> حمل تطبيق السومرية وتابع آخر الأخبار أول بأول

>> أندرويد
>> آبل
>> هواوي
 

علم وعالم

تكنولوجيا

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
نعم
نعم
مستبعد
مستبعد
لا اعتقد
لا اعتقد
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية