اعلان

بالفيديو: امنيات اهالي الموصل تصطدم بنسيان الحكومة واهمال الجهات المعنية

2020-01-02 | 09:14
المصدر:
1,239 مشاهدة

الحدباء النبي يونس النبي جرجيس آثار الحضر النمرود، كل هذه الصروح الأثرية دُمرت على ايدي تنظيم داعش منذ توليه خلافة الموصل صيف حزيران عام ٢٠١٤. فما دُمّر يُعمّر ويعود إلى ما كان عليه، ولكن التي تحزّ بأنفس أهالي الموصل، نسيان الحكومة وتجاهل هذه الصروح المهمة والتي تعود لمئات السنين. فلو كان هنالك اهتمام جاد لكانت الموصل بهذه المُسمّيات منطقة سياحية، يرتاد إليها الناس من كل مكان، حسب مواطنيها.

إحالة الحدباء وجامع النوري لمنظمة اليونسكو وتحزيم المنارة، والتعاقد مع شركة ألمانية للتنقيب تحت الأرض بالنسبة لجامع النبي يونس، كل هذه صرح بها للسومرية مدير أوقاف نينوى ابو بكر كنعان، لكن المواطن لم يلتمس شيء حتى الساعة من هذه الأقاويل، فلا أفعال ولا تحرك جاد لتجميل التشوه بصورة اجمل، حسب مراقبين لاوضاع المحافظة .

على مدى ثلاثة أعوام والعهود كما هي، تتكرر كلما التقينا بمسؤول عن أوضاع المحافظة، فحتى الآن ومع استبدال ثلاثة محافظين لها، لم تشهد المدينة لمسات عطف تعيد مجدها إلى ما كان عليه مُسبقًا .

إبقاء الهدم وعدم ارجاع كل شبر دمّره التنظيم الإرهابي، رسالة مفرحة لهم بأننا عاجزين عن النهوض ونفض غبار همجيتكم، لكن النهوض بالبُنيان نصر آخر، له طعمه الخاص .

محليات

خاص السومرية

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
لا
لا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية