اعلان

بالفيديو اتفاقية الصين ستسهم بتطوير واقع البلاد

2020-01-15 | 06:48
المصدر:
2,735 مشاهدة

اللجوء نحو حليف جديد وهو الصين وترك الولايات المتحدة الاميركية قرارٌ ساده تفاؤول في مواقف التواصل الاجتماعي، فبعد توقيع الاتفاقية الاقتصادية مع بين بغداد وبكين تتباين الاراء حول امكانية العمل ببنود ذلك الاتفاق الا ان وبالرغم من أن المواطن البسيط يجهل تفصيلاته الا أن آماله تبقى معلقة على المضي بتطوير واقع البلاد

قبل تطبيقها او معرفة بنودها رافقت الاتفاقية بين بغداد وبكين ردود افعال مختلفة على الصعيدين الشعبي والسياسي ، فما بين التفاؤول الذي تصدر مواقع التواصل الاجتماعي وحديث الشارع جوبهت الاتفاقية بحملات تسقيط تقودها منابر اعلامية ودول متعددة انتقادا على خروج العراق من الجناح الاميركي واللجوء الى الصين ، امر ورغم ان المواطن البسيط يجهل تفصيلاته الا انه لاقى ترحيبا واسعا ، على امل النهوض بواقع البلاد .

واذا ما نجحت الحزمة الاولى من المشاريع التي ستعمل عليها الشركات الصينية في محافظات العراق كافة فأن الخيار متروك امام رغبة الحكومة العراقية في رفع سقف الاستثمار بمبيعات النفط الى اكثر من مئة الف برميل يوميا ، ليكون العمل على نطاق اسرع واوسع بحسب مختصين شددوا على ضرورة تحديد سقف زمني لعمل تلك الشركات ونقل الخبرات الى العاملين العراقيين .

ويطالب الكثير من المراقبين بتلافي الاخطاء المتكررة التي حصلت خلال الاتفاقيات السابقة مع واشنطن وبعض دول المنطقة والتي لم تؤت اوكلها الى العراق ، وبذلك فأن بغداد وللمرة الاولى ابرمت عقدا مع بكين يقضي بتأهيل البنى التحتية والنهوض بالعوامل الاقتصدية للبلاد .

اقتصاد

خاص السومرية

بالفيديو

+A
-A
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية