اعلان

من يموّل الثورة؟ اللبنانيون يجيبون في هذا الفيديو

2019-10-26 | 03:19
من يموّل الثورة؟ اللبنانيون يجيبون في هذا الفيديو
المصدر:
3,998 مشاهدة

أفادت مصادر اعلامية في بيروت، اليوم السبت، بأن الجيش اللبناني ينفذ أوامر بفتح الطرقات العامة في البلاد بعد انتشار عناصره بشكل واسع.

وأضافت المصادر أن الجيش بالفعل استطاع فتح الطرق في بعض المناطق، مشيرة إلى استمرار قطع الطرقات في مناطق أخرى من قبل المتظاهرين.

يذكر أن لبنان اليوم على موعد مع "سبت كل الساحات" التي وعد بها المتظاهرون الجمعة، بعد مواجهات صادمة بدأت من ساحة رياض الصلح وسط بيروت، بين عناصر من حزب الله والمتظاهرين، تلك المناوشات لم تثن عزيمة المحتجين الذين تمسكوا بمطالبهم، وأكملوا رفع شعارات الغضب من النخبة السياسية بعد تفاقم الوضع الاقتصادي.
 
 
بدأت المواجهات إثر إقدام مجموعة مؤيدة لحزب الله بنصب خيمة مع سيارة مزودة بمكبرات صوت وأطلقت هتافات مؤيدة لزعيم الحزب حسن نصرالله.

كما حاول أنصار حزب الله وهم يحملون الهراوات مهاجمة المتظاهرين، فما كان من بعض الناس إلا الرد والقيام بإلقاء الحجارة والعصي، ما هدد بتحويل الاحتجاجات السلمية حتى الآن إلى العنف، قبل أن تتدخل قوات مكافحة الشغب التي فصلت بين الجانبين.

حزب الله: الحكومة لن تتنحى

تكرر التوتر فور انتهاء حسن نصرالله من كلمته التي رفض فيها أي حديث عن استقالة الحكومة. هذا الخطاب الذي اعتبر فيه حسن نصرالله الحراك الشعبي "استهدافا سياسيا كبيرا للبلد وعناصر القوة فيه"، ولوح أيضا باحتمال اللجوء إلى القوة قائلا: "جاهزون لتقديم الدم لحماية أهلنا وحماية البلد من الفوضى والانهيار"، فأعاد نشر مخاوف اندلاع حرب أهلية في نفوس اللبنانيين، كما طرح أيضا احتمال شن حرب مع إسرائيل.

الى ذلك، اتهم هذه التجمعات بالتمويل المشبوه وحتى بالفساد، معتبرا ان ثمة احزاب او بعض السفارات التي تقف وراء تهييج الشارع اللبناني وتمويل المتظاهرين للاكمال بالاحتجاجات وعدم الاستسلام.

وجدد دعوته للمتظاهرين بعدم السعي لإسقاط لا العهد ولا الحكومة ولا حتى السعي للوصول لانتخابات نيابية مبكرة.

زادت تلك التصريحات من غليان الشارع اللبناني، وألهب المظاهرات من جديد، إلا أن لمؤيدي حزب الله رأي آخر، حيث انطلق موكب سيارات ودراجات نارية من أنصاره في الضاحية الجنوبية لبيروت وحرقوا الإطارات على جسر الرينغ.

#أنا_ممول_الثورة.. المحتجون يردون
 
جاء الرد سريعا من اللبنانيين على السيد نصرالله بعبارة: #أنا_ممول_الثورة، وعلى اتهاماته للحراك بتلقي تمويل من السفارات، حيث انتشر هذا الهاشتاغ على مواقع التواصل بعد الكلمة التي ألقاها نصر الله الجمعة وأشعلت نار غضب المتظاهرين في لبنان.

كما رد متظاهرون في وسط بيروت على هجوم مؤيدين لحزب الله عليهم بالتأكيد على سلمية الحراك.
 
وانتشرت صورا على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر مجموعات المتظاهرين وهم يحضرون الطعام لأنفسهم للتأكيد أكثر على ان لا احد يقف وراء تمويلهم، بل هم من يمولون انفسهم.
 

+A
-A
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية