اعلان

محافظ واسط: العقلية المركزية ما زالت تتحكم بالوزير وتجربة النصراوي لن تتكرر

2019-06-02 | 17:15
محافظ واسط: العقلية المركزية ما زالت تتحكم بالوزير وتجربة النصراوي لن تتكرر
3,195 مشاهدة

أكد محافظ واسط محمد المياحي، الاحد، أن عقلية الاستئثار بالسلطة والعقلية المركزية ما زالت تتحكم بالوزير، فيما نوه الى أن تجربة محافظ البصرة السابق ماجد النصراوي لن تتكرر في واسط، كشف عن نيته اعلان قائمة سوداء باسماء الشركات المتلكئة في المحافظة.

وقال المياحي في حديث لبرنامج "حق الرد" الذي تبثه الفضائية السومرية، إن "عقلية الاستئثار بالسلطة والعقلية المركزية ما زالت تتحكم بالوزير"، مشيرا الى أن "صلاحيات المحافظ اكثر من الوزير لكن الدعم الذي يحصل عليه الوزير اكثر، كما أن المحافظين يلتقون رئيس الوزراء كل ستة او سبعة اشهر، بينما يلتقيه الوزراء كل اسبوع وبعضهم يوميا، ما يؤكد أن نسبة الاهتمام بالوزارات 95% و5% للمحافظات".

وأضاف المياحي، أن "بعض الوزارات الرئيسية اعطت الصلاحيات الادارية فقط، اي امور تخص الموظفين من مشاكل ورواتب وغياب واجازات، وكل الأموال تعود للوزارة من أملاك وغيرها، حيث لايوجد لدي انا كمحافظ اموال لشراء مروحة لمدرسة وانا اعطي كذا مليار سنويا الى وزارة التربية".

وأشار المياحي الى أنه "لايوجد هناك التزام من قبل الوزارات بقانون (21)، كما أن الوزارة لاتوفر 10% من متطلبات دوائرها في المحافظات"، منوها الى أن "واسط الاولى بالعراق بالانتاج الزراعي وليس لديها بناية تصلح لأن تكون دائرة للزراعة ولا عجلات تصلح لنقل موظفين".

من جهه أخرى، أشار المياحي الى أن "تجربة النصراوي (محافظ البصرة السابق ماجد النصراوي) لن تتكرر في واسط، كون عملنا اليوم يتم بكل شفافية ونعلن كل شيء للجمهور"، كاشفا عن نيته "اعلان قائمة سوداء باسماء الشركات المتلكئة في المحافظة ممن اخذوا مدارس ومشاريع ولم يتم اكمالها في اوقاتها المحددة".

يشار الى أن مجلس محافظة ذي قار اتهم في وقت سابق، الوزارات المشمولة بنقل الصلاحيات للحكومات المحلية بـ"عدم الجدية" بنقل كافة الصلاحيات إلى المحافظات، فيما أشار الى أن الوزارات نقلت الصلاحيات التي تحتوي على مشاكل للتخلص منها.

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
 
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية