اعلان

الحشد الشعبي ينفي وجود أي قوات او مقر له في ام الخنازير بديالى

2019-06-03 | 06:56
الحشد الشعبي ينفي وجود أي قوات او مقر له في ام الخنازير بديالى
1,916 مشاهدة

نفت هيئة الحشد الشعبي، اليوم الاثنين، وجود أي قوات او مقر لها في منطقة ام الخنازير في ناحية أبي صيدا بمحافظة ديالى، مؤكدة ان المنطقة تدار من قبل الجيش والشرطة.

وقال إعلام هيئة الحشد في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه إن "قاطع عمليات ديالى التابع للحشد الشعبي كان قد نفذ عملية أمنية في المنطقة المذكورة منذ أكثر من شهرين لبسط الأمن فيها بناءً على طلب من أهالي المنطقة ومجلس النواب ومحافظة ديالى وبالتنسيق مع العمليات المشتركة"، مضيفا أن "الحشد بعد تنفيذه العملية انسحب من المنطقة المذكورة وترك قيادتها بيد القوات الأمنية".

وعزا الحشد، "سبب الجريمة التي حدثت قبل ايام وادت الى نزوح بعض العوائل الى نزاع بين الاهالي على اثر استشهاد وإصابة عدد من الأشخاص اثر انفجار عبوة ناسفة".

وجددت هيئة الحشد الشعبي تأكيدها، بحسب البيان، على "عدم زج الهيئة في أي مشكلة او حدث في العراق دون التأكد من مصادر المعلومات وتجنب اللغة الطائفية في الخطاب الاعلامي"، مؤكدة أن "الحشد الموجود خصوصا في المناطق المحررة هو خليط من الطيف العراقي ويمثل الجميع وبالتالي لا يمكن ان يميل لطرف على حساب طرف آخر".
وأعلنت قيادة عمليات ديالى، يوم امس الاحد، توقيف عناصر سيطرتين امنيتين بعد مقتل ثلاثة مدنيين بقرية ابو خنازير في ابي صيدا بمحافظة ديالى.

وطالب نواب وكتل سياسية عن المكون السني، خلال اليومين الماضيين، رئيس الحكومة بالتدخل لوقف عمليات التهجير القسري بحق مدنيين في قرى ناحية أبي صيدا في ديالى.


+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية