اعلان

الثقافة النيابية: المواقع الاباحية لاتقل خطورةً عن داعش

2019-07-01 | 06:20
الثقافة النيابية: المواقع الاباحية لاتقل خطورةً عن داعش
2,344 مشاهدة

اعتبرت رئيسة لجنة الثقافة والاعلام النيابية سمعية الغلاب، الاثنين، أن المواقع الاباحية لاتقل خطورةً عن اجرام عصابات "داعش"، معربة عن تأييدها لجميع الاصوات المطالبة بغلقها.

وقال تجمع مؤسسات بغداد الثقافية في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه انه" سعياً لتطبيق وصايا المرجعية العليا بالحفاظ على رصانة النسيج الاسري والمجتمعي ونبذ كل ما هو مخل بالآداب والاعراف، وضمن الحملة الواسعة لأغلاق المواقع اللاأخلاقية، استضافت الهيئة التنظيمية لتجمع مؤسسات بغداد الثقافية اليوم الاثنين لجنة الثقافة والاعلام البرلمانية ممثلةً برئيسة اللجنة سميعة الغلاب والاعضاء"، مبينا انه "جرى خلال اللقاء بحث آليات غلق المواقع الاباحية والتثقيف لخطورتها داخل المجتمع وانها لاتقل خطورة عن عصابات داعش الارهابية".

واضاف "كما تم الاتفاق على عقد مؤتمر اعلامي موسع خلال الايام المقبلة وبحضور لجنة الثقافة والاعلام البرلمانية لغرض نقل مطالب ابناء الشعب العراقي الخاصة بغلق تلك المواقع وتسليمها للحكومة مع وجوب خلق رأي عام داخل مجلس النواب لتحقيق هذا المطلب ".

من جانبها عبرت رئيس اللجنة سميعة الغلاب خلال اللقاء عن "سرورها لهذه المبادرة التي تهدف الى غلق المواقع اللا اخلاقية"، مؤكدة "دعمها لتجمع مؤسسات بغداد الثقافية في تحقيق هذا المطلب المطالب داخل مجلس النواب".

وطالبت لجنة الثقافة والإعلام والسياحة والاثار النيابية، في 25 حزيران 2019، بتنفيذ امر حظر الالعاب الالكترونية التي صوت اعضاء مجلس النواب على حظرها منذ 17 نيسان الماضي, وحجب المواقع الاباحية، مشددة على ضرورة ارسال كتاب التنفيذ الى الجهات المعنية باسرع وقت ممكن لتاثيرها سلبا على المجتمع العراقي.

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية