اعلان

نائب: ملف الوكالات يحتوي ضبابية ومماطلة وعلى رئيس الحكومة مكاشفة الشعب

2019-07-02 | 10:39
نائب: ملف الوكالات يحتوي ضبابية ومماطلة وعلى رئيس الحكومة مكاشفة الشعب
901 مشاهدة

دعا النائب عن كتلة تيار الحكمة اسعد المرشدي، الثلاثاء، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى "مكاشفة" الشعب عن الجهات التي كانت السبب في اخفاقه بحسم ملف الوكالات والدرجات الخاصة بالموعد المحدد في الموازنة، فيما اشار الى ان هذا الملف يحتوي "ضبابية كبيرة".

وقال المرشدي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "ملف الدرجات الخاصة فيه ضبابية كبيرة وعدم شفافية وتغطية على الاسماء خصوصا ما يتعلق بالمناصب العليا كرؤساء الهيئات المستقلة التي تعادل درجة وزير والتي بحاجة الى مواصفات وضوابط معينة خصوصا مايتعلق بالمؤهل الدراسي والعمر"، مبينا ان "هناك مماطلة من الحكومة ومن بعض الجهات السياسية الموالية لها".

واضاف المرشدي، ان "الحكومة سبق لها وان طالبت بشكل رسمي رئيس الحكومة ان يوضح تفاصيل هذا الملف وسنكرر مطالبتنا له مرة اخرى سواء بكتاب رسمي او طلب استضافته في البرلمان"، لافتا الى ان "الحكومة الزمت نفسها بحسم ملف الدرجات في نهاية شهر حزيران واخفقت في تحقيق ما وعدت مايجعل رئيس الحكومة مطالب بكل شجاعة ان يخرج امام الاعلام ويقول من هي الجهات التي مارست ضغوط عليه وتسببت باخفاقه في حسم هذا الملف بالموعد المحدد".

واكد المرشدي، ان "رئيس الوزراء لم ينجز طيلة الاشهر السابقة وحتى الان مايساوي 10% من العدد الكلي للدرجات الخاصة، والسبب واضح وهو خلافات الكتل الموالية له معه في تقسيم تلك الدرجات"، داعيا رئيس الوزراء الى ان "يكون شجاعا وصادقا امام الشعب والمرجعية وان يكاشف الجميع ويسمي الاشياء بمسمياتها ويقول من هي الجهات الضاغطة عليه وماهي اسباب الاخفاق".

يشار الى ان المادة 58 من الموازنة الاتحادية للسنة المالية الحالية، حددت الثلاثين من حزيران الماضي، موعدا نهائيا لحسم ملف الوكالات والدرجات الخاصة التي تعمل بالوكالة، وهو مالم يتحقق خلال الموعد، ما اضطر مجلس النواب للمضي بالقراءة الاولى لتعديل هذه المادة في جلسته التي عقدت الاحد الماضي".

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية