اعلان

دولة القانون: الصمت الحكومي تجاه العدوان الاسرائيلي مثير للريبة

2019-08-26 | 05:13
دولة القانون: الصمت الحكومي تجاه العدوان الاسرائيلي مثير للريبة
1,183 مشاهدة

اعتبر قيادي في ائتلاف دولة القانون، اليوم الاثنين، ان ماسماه "الصمت الحكومي" تجاه استمرار استهداف الحشد الشعبي من قبل الطيران الاسرائيلي "مثير للريبة" وحوله "علامات استفهام"، واصفا أي طرف لا يعلن رفضه بشكل واضح لهذا العدوان بأنه "خائن للبلد".

وقال النائب عن الائتلاف عبد السلام المالكي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "الخروقات الامريكية ومنحها الضوء الاخضر لطيران الكيان الصهيوني للقيام بعمليات عدوانية داخل العمق العراقي بمباركة وغطاء استخباري امريكي هو امر لا يمكن السكوت عليه وهو بمثابة اعلان رسمي للحرب من قبل الكيان الصهيوني على العراق"، مبينا ان "الصمت الحكومي كان مستفزا لكل الشعب العراقي ويثير الريبة ويجعلنا نضع العديد من علامات الاستفهام حول خلفيات هذا الموقف".

واضاف المالكي، ان "هذا العدوان المستمر وما يقابله من صمت حكومي هو امر لن نسكت عليه وسيكون لنا موقف شديد وقوي مع بداية الفصل التشريعي المقبل تجاه هذا الوضع الذي نعتبره خطيرا ويجعلنا نعيد النظر في كثير من الامور السابقة ومن بينها اتفاقية الاطار الستراتيجي مع واشنطن التي اصبحت عبئا على العراق وغطاءً لامريكا لاستمرار تواجدها وخروقاتها ومحاولتها استغلال اراضينا لنوايا عدوانية على دول الجوار".

وتابع، ان "اجواء العراق وارضه يجب ان تحمى بقدرات عسكرية وبشرية عراقية ولا حاجة لنا للتواجد الاجنبي الذي لا معنى لبقاءه على اراضينا ما دام لدينا القدرات الكافية لدحر اي تهديد يمس اراضينا".

واكد المالكي، ان "اي طرف لا يعلن رفضه بشكل واضح للعدوان الصهيوني فهو خائن للبلد"، داعيا "جميع الاطراف السياسية والحكومية لاعلان موقفها الصريح من تلك الخروقات لان الصمت عنها يرتقي الى مصاف الخيانة العظمى".

وكانت طائرة مجهولة استهدفت امس الاحد، مركبتين للحشد الشعبي قرب الحدود العراقية السورية.

يشار الى ان عدة مواقع ومقرات الحشد الشعبي قد تم استهدافها في وقت سابق، في مناطق متفرقة من البلاد، فيما أشار رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض إلى أن القصف كان مدبراً من الخارج.

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية