اعلان

العلاقات الخارجية: حوار بغداد واشنطن سيفعل اتفاقية الاطار الاستراتيجي

2020-06-10 | 06:24
 العلاقات الخارجية: حوار بغداد واشنطن سيفعل اتفاقية الاطار الاستراتيجي
2,913 مشاهدة

اكد عضو في لجنة العلاقات الخارجية النيابية، اليوم الاربعاء، أن الحوار المزمع عقده بين بغداد وواشنطن سيرتكز على وضع الية لتفعيل اتفاقية الاطار الاستراتيجي الموقع سابقا بين البلدين وفق اطار بناء علاقات صداقة وتعاون في مجالات عدة.

وقال النائب دانا الكاتب في حديث لـ السومرية نيوز، ان "الحوار الاستراتيجي بين بغداد وواشنطن لايمثل قضية من هو الاضعف او الاقوى ومن هو الغالب او المغلوب، بل هي قضية مصالح مشتركة، وهي خطة ستراتيجية لبناء علاقة جديدة مبنية على اساس تلك المصالح"، مبينا ان "هناك اتفاق الاطار الستراتيجي وقع بين البلدين سابقا، ومايجري اليوم هو وضع الية تطبيق هذا الاتفاق وتفعيلها وفق اطار بناء علاقات صداقة وتعاون في مجالات عدة".

واضاف الكاتب، ان "اتفاقية الاطار الستراتيجي لا تقتصر على جوانب امنية، بل هناك جوانب صحية واقتصادية وثقافية، وتفعيلها بما يخدم المصالح المشتركة هي خطوة ذكية وجيدة من واشنطن لتنظيم ادارة العلاقة مع العراق، وتغيير وجهات النظر لدى البعض من ان الولايات المتحدة، عدو متعدي على العراق وتحويلها الى صديق متعاون مع العراق"، لافتا الى ان "بناء علاقات جيدة بين العراق وامريكا سيكون الجميع مستفيدا فيها".

واشار الى ان "علاقات العراق بالفترات السابقة مع دول الجوار والمجتمع الدولي لم تكن سليمة، بالتالي فنحن بصدد بناء علاقات جديدة مع الجميع وتنظيمها على اساس المصالح المشتركة"، مشددا على ان "العراق بحاجة الى الولايات المتحدة الامريكية في جوانب عديدة سياسية واقتصادية وامنية وصحية كونها دولة قوية وكبيرة ومتقدمة وقد ساندت العراق في جوانب عديدة".

واكد الكاتب، ان "اتفاقية الاطار الستراتيجي مجودة لكنها لم تفعل، بالتالي فان البرنامج الموجود لدى حكومتي بغداد وواشنطن هو بناء العلاقات بالمرحلة المقبلة على اساس تفعيل تلك الاتفاقية، مع التأكيد على احترام سيادة العراق وخصوصيته وخصوصية جيرانه".
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
لا
لا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية