اعلان

"الاقتراض" يهدد مصير الموازنة وتحذير من "انهيار" اقتصادي

2020-09-11 | 05:07
"الاقتراض" يهدد مصير الموازنة وتحذير من "انهيار" اقتصادي
6,502 مشاهدة

رجّح النائب عن ائتلاف دولة القانون عبد الهادي موحان السعداوي، الجمعة، عدم تمرير الموازنة الاتحادية للأشهر المتبقية من العام الحالي، في حال تضمنت رغبة حكومية لاقتراض 27 تريليون دينار، فيما حذر من خطورة حدوث "انهيار" في الاقتصاد العراقي.

وقال السعداوي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "ما أشيع في مجلس الوزراء عن وجود موازنة للأشهر الثلاثة المتبقية من العام الحالي، محاولة من الحكومة للحصول على اقتراض بغطاء قانوني"، مبينا أن "البرلمان صوت سابقا على قانون الاقتراض الداخلي والخارجي واليوم الحكومة تطالب أيضا بالاقتراض وهذا سوف يؤدي الى انهيار السياسة المالية للبلد وسينهار الاقتصاد العراقي بشكل كامل".

وأضاف السعداوي، أن "المبالغ التي وضعتها الحكومة في الموازنة المتبقية للعام الحالي بلغت نحو 27 تريليون دينار، وهو مبلغ كبير جداً في قضية الاقتراض، خاصة أننا مديونون بما يقارب 160 مليار دولار للمصارف الدولية والداخلية"، لافتا إلى أن "العراق لن يستطيع النهوض بواقعه الاقتصادي وسوف يصبح دولة متخبطة سياسيا وماليا وتعتمد على دفع مستحقات المصارف الدولية".

وتابع أن "على الحكومة عدم اللجوء اإلى الاقتراض الداخلي والخارجي وان تعتمد موازنته التشغيلية فقط على الموارد النفطية وغير النفطية"، مشددا على انه "بحال جاءت الحكومة بموازنة الى البرلمان فيها اقتراض 27 تريليون دينار فانا اعتقد ان البرلمان سوف يرفض التصويت عليها، اضافة الى ان قانون الادارة المالية النافذ يوجب على الحكومة في هذا الموعد إرسال موازنة العام المقبل وليس الحالي".  
» انضم إلى "قناة السومرية" على يوتيوب الآن، أنقر هنا
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية