اعلان

مجلس الادارة الذاتية في سنجار يوجه رسالة للراي العام

2020-10-11 | 12:08
مجلس الادارة الذاتية في سنجار يوجه رسالة للراي العام
3,937 مشاهدة

وجه مجلس الادارة الذاتية الديمقراطية في سنجار، الاحد، رسالة الى الراي العام، فيما دعا الايزيدين الى عدم الصمت على "الاتفاق" بشان القضاء.

وقال المجلس في رسالة وجهها للراي العام وتلقت السومرية نيوز، نسخة منه ان "الجميع يعلم انه تم استهداف المجتمع الايزيدي في العديد من المرات تحت ذرائع سياسات مختلفة بالقوة بهدف انهاء الوجود الايزيدي أخرها في الـ3 من اب 2014 بهدف ابادتهم بعد تسليم قضاء سنجار من قبل حزب الديمقراطي الكردستاني واهمالها من قبل الحكومة العراقية، ارتكب تنظيم داعش جرائم ابادة جماعية بحق اهالينا و كان هدف العدو القضاء علينا ولكنه لم ينجح".
 
واضاف "على عكس ذلك حارب المجتمع الايزيدي داعش بارادته وضحى وغلق الطريق امام الاعداء، عام 2014 كانت الاحزاب السياسية تفرض سياساتها على الايزيدية و لكن تلك الايام مضت والان المجتمع ليس بالمجتمع السابق الذي كان يتقبل ذلك والوقت ايضا ليس كالسابق".
 
 
واكد "نحن كادارة ذاتية في شنكال نراقب الأوضاع عن كثب لاسيما التطورات الاخيرة بين اربيل و بغداد حول مناطق النزاع او مناطق مادة 140 حيث تجري المباحثات واعلنوا عن اتفاق في 9 تشرين الاول دون الرجوع الى الايزيديين و المكونات الاخرى".
 
ولفت الى انه "بعد انعقاد الطرفين للاجتماع تم تسميتها و الإعلان عنها، ولكن هناك انتقادات و نقاشات و دون اخذ الوجود الايزيدي بعين الاعتبار لن تنجح سياسة الفرض و لذلك نحن أيضاً نترقب الوضع عن قرب و نتحاور فيما بيننا و نحاول الوصول الى قناعة"، متسائلا "اين ستكون مصالح المجتمع الايزيدي ؟ و ما هي اطراف النزاع في هذه المناطق؟ فنحن لنحافظ ونضمن مصالح المجتمع نحاول الوصول الى رؤية مشتركة تكون فيها ارادة و وجود المجتمع حراً، ستة اعوام نخدم شنكال و لم يكن هناك اي مشاكل خدمنا اهلنا و مستمرين في ذلك".
 
‏واكد انه "بخلاف ذلك ، لن يكون من الممكن لنا ، كإيزيديين، أن نقبل بقرارات خارج إرادة هذا المجتمع وأن نبقى غير فعالين وغير عمليين".
 
 
وتابع " نقول وباختصار ، لن نقبل أي تغييرات أو مناقشات لسنا طرف فيها لأننا نناقشها أيضًا ونقاشنا مرتبط بمصالح هذا المجتمع، ولتكون المباحثات ناجحة ، يجب ان نكون طرف من الاطراف الاساسية يتم الاعتراف بحقوقنا وبخلاف ذلك غير قبول أي مناقشة أو تفاوض"، موضحا "اننا مع المباحثات و السلام و ايجاد الحلول بشرط ان تكون هذه المباحثات و الاتفاقيات متزامنة مع حقيقة شنكال و مكوناتها، وندعوا جميع مكونات سنجار إلى عدم الصمت وعدم الامبالاة بالقرار الذي تم اتخاذه بحق مصيرهم".
» انضم إلى "قناة السومرية" على يوتيوب الآن، أنقر هنا
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
نعم
نعم
لا
لا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية