اعلان

"شباب توك" يودِّع متابعيه بعد ثمانية أعوام من النجاح

2019-07-02 | 03:52
"شباب توك" يودِّع متابعيه بعد ثمانية أعوام من النجاح
1,034 مشاهدة

بعد ثمان سنوات من انطلاق برنامج "شباب توك يودع جعفر عبد الكريم جمهوره في الحلقة الأخيرة من البرنامج اليوم الموافق فيه 2 تموز الساعة السابعة بتوقيت برلين على شاشة DW عربية، ليسدل بذلك الستار على أحد أكثر البرامج الحوارية الشبابية تأثيراً في العالم العربي. هذا وقد أعلن مقدم البرنامج جعفر عبد الكريم عن عكوفه مع فريق البرنامج على التحضير لمشرو ع إعلامي جديد على منصات مؤسسة دويتشه فيله.

وفي هذا السياق كشف جعفر عبد الكريم عن حيثيات قرار إنهاء البرنامج والذي وصفه بـ "غير السهل" قائلاً: " بعد ثمان سنوات من التواصل الناجح والفعال مع الشباب العربي، قررنا أن تتوقف مسيرة "شباب توك" عند تلك المرحلة على أن تكون هذه الخطوة هي نقطة انطلاق جديدة لفريق عمل البرنامج. نحن على عهدنا بأن نستمر في طرح القضايا والآراء التي تمس المجتمعات العربية وأن نفسح المجال للجمهور العربي لمناقشة تحدياتهم وأحلامهم والمواضيع التي تهمهم".

واستكمل عبد الكريم كلامه مفصحا: "شكلت الحلقات الخاصة لـ"شباب توك" من البلدان العربية عاملاً مهماً في نجاح البرنامج خاصة في سنواته الأخيرة، حيث قمنا بجولة في العراق والسودان، ومصر، والأردن، ولبنان، وقطر، وتونس، والمغرب، وموريتانيا مما ساههم بشكل واضح في زيادة أعداد متابعي البرنامج لتصل إلى ما يزيد على مليار مشاهدة ومليون ونصف متابع على وسائل التواصل الاجتماعي".

وأشاد جعفر عبد الكريم بشركاء النجاح قائلاً: "أتوجه بخالص الشكر لكل متابعي "شباب توك" حول العالم وكذلك لكل الضيوف والمؤسسات والشركاء الذين ساهموا في إنجاح البرنامج على مدار الأعوام الماضية، كما نتطلع للمزيد من التعاون المثمر في مشاريعنا المستقبلية".

يذكر أن شباب توك هو برنامج حواري شبابي تفاعلي حاز على جائزة أفضل برنامج حواري لعام 2017 من المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون لثلاث سنوات متتالية، وعلى جائزة مسابقة صحافة البحر المتوسط التابعة لمؤسسة آنا ليند وقد حصل على جائزة الهيثم للإعلام العربي في فئة البرامج الحوارية الشبابية لسنة 2016 تقديرا لنجاح البرنامج في التواصل ومخاطبة الشباب من المنطقة العربية.

ويشار الى ان جعفر عبد الكريم ولد في ليبيريا ونشأ في لبنان وسويسرا قبل أن ببدأ مشوار دراسته في فرنسا، وألمانيا وإنكلترا، ويقيم حالياً في العاصمة الألمانية برلين. وقد اختير جعفر عبد الكريم كأفضل مراسل في ألمانيا لعام 2016 في تصنيف مجلة "ميديوم".

أما مؤسسة دويتشه فيله فهي المؤسسة الإعلامية الألمانية العامة. وتعمل دويتشه فيله على التعريف بألمانيا ودعم التبادل الثقافي بين ألمانيا والعالم، حيث توجه محتواها المقروء والمرئي والمسموع بـ 30 لغة عبر موقعها الإلكتروني وقنواتها التليفزيونية ومحطاتها الإذاعية.

قناة DW عربية تسعى إلى تقديم وجهة النظر الألمانية والأوروبية في أهم الأحداث الدولية والإقليمية للجمهور العربي على مدار أربع وعشرين ساعة من خلال تغطيات إخبارية وبرامج اجتماعية، وسياسية، واقتصادية، وثقاقية، ورياضية معدة خصيصاً للمشاهد العربي من المحيط إلى الخليج. وتسعى دويتشه فيله إلى تقديم المعلومة، والخبر، والتحليل بشكل احترافي وجذاب تحت شعار: Made in Germany. Made for minds

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية