اعلان

مستجدات كورونا.. تقرير يرصد واقع الفايروس في دول عدة

2021-07-17 | 12:05
مستجدات كورونا.. تقرير يرصد واقع الفايروس في دول عدة
1,906 مشاهدة

قالت منظمة الصحة العالمية إن المرحلة الثانية من التحقيق حول منشأ فيروس كورونا يجب أن تشمل مزيدا من الدراسات في الصين إضافة إلى المزيد من "التدقيق" في أنشطة مختبرات هناك.

وفي إحاطة مغلقة للدول الأعضاء، أعلن مدير عام المنظمة تيدروس أدهانوم عن تشكيل مجموعة عمل دائمة للبحث عن منشأ فيروس كورونا.

وشددت المنظمة على ضرورة التحقق من مختبرات مدينة ووهان الصينية، إلى جانب فحص الحياة البرية وأسواق الحيوانات في الإقليم الذي ظهر به الفيروس لأول مرة.

وقالت إن على الصين -حيث تم اكتشاف الإصابات الأولى بالفيروس في ووهان (وسط) نهاية عام 2019- أن "تتعاون بشكل أفضل لفهم ما حدث بالفعل".

وتعرضت وكالة الصحة التابعة للأمم المتحدة لضغوط مكثفة لإجراء تحقيق جديد أكثر تعمقا في منشأ كوفيد-19، وذلك بعد تقرير نشرت خلاصاته في آذار من دون أن يبت في كيفية انتقال الفيروس إلى الإنسان.

ورفضت الصين انتقادات المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الذي تحدث عن تقصير الصين في التعاون في التحقيق بشأن أصل جائحة كوفيد-19.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان إن "بعض المعلومات المتعلقة بالحياة الخاصة لا يمكن نسخها وإخراجها من البلاد".

وأضاف أن خبراء منظمة الصحة العالمية تمكنوا من الحصول على كمية كبيرة من البيانات، وعرضت لهم الصين سطرا بسطر النقاط التي تتطلب اهتماما خاصا.

وفي سياق البيانات اليومية عن الوباء، قالت مديرة المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها روشيل ويلينسكي بحسب تقرير لـ"الجزيرة نت"، إن عدد الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، ارتفع بنسبة 70% مقارنة مع الأسبوع الماضي.

وأضافت أن اللقاحات تحمي من الوفاة بسبب الفيروس، ومن الإصابة بسلالاته الجديدة.

بدوره، قال أنتوني فاوتشي كبير المستشارين الطبيين للرئيس الأميركي إن الأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاح أكثر عرضة لسلالة دلتا، مؤكدا أن اللقاحات توفر حماية قوية ضد السلالات الجديدة.

أما منسق فريق البيت الأبيض لمواجهة كورونا، جيف زينت، فقد قال إن جميع وفيات وإصابات كورونا التي سُجلت مؤخرا، هي لأشخاص لم يتلقوا اللقاح.

وأضاف أن مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها وإدارة الغذاء والدواء قالت إن الأميركيين الذين حصلوا على لقاح كورنا بالكامل لا يحتاجون إلى جرعة إضافية.

وتعليقا على حملات التضليل التي تطال فعالية اللقاحات المضادة لفيروس كورونا على منصات التواصل الاجتماعي، قال الرئيس الأميركي جو بايدن إن مطلقي تلك الحملات يقتلون الناس وإن الجائحة في صفوف أولئك الذين لم يتلقوا اللقاح فقط.

بدورها، رفضت شركة فيسبوك انتقادات الرئيس الأميركي، وقالت في بيان لاذع إنّ "الوقائع تُظهر أنّ فيسبوك يساعد في إنقاذ الأرواح. نقطة، انتهى"، مشدّدة على أنّ "الاتّهامات غير المدعومة بحقائق لن تُشتّت تركيزنا".

وفي بريطانيا، سجلت البلاد أكثر من 50 ألف إصابة يومية بكورونا لأول مرة منذ كانون الثاني الماضي.

وقد حذر كبير المسؤولين الطبيين، كريس ويتي، من أن بلاده لم تتجاوز أزمة جائحة كورونا بعد، رغم أن وضعها أفضل بكثير من دول أخرى بفضل برنامج التطعيم والأدوية المتاحة.

كما سجلت فرنسا مرة أخرى أكثر من 10 آلاف إصابة بفيروس كورونا في اليوم، بعد أن تسبب الانتشار السريع للسلالة دلتا في قفزة أعداد الإصابات الجديدة.

وسجلت وزارة الصحة أمس الجمعة 10 آلاف و908 إصابات جديدة، ليصل إجمالي عدد الحالات منذ ظهور المرض إلى أكثر من 5.84 ملايين حالة.

وفي الهند، سُجلت 560 وفاة جديدة جراء الإصابة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الماضية، مما يرفع عدد الوفيات إلى 413 ألفا، وعلى صعيد الإصابات بالفيروس فقد بلغ عددها أكثر من 31 مليون حالة.

أما في اليابان، أعلنت اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو اكتشاف إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في القرية الأوليمبية.

وأكد الرئيس التنفيذي لأولمبياد طوكيو (2020)، توشيرو موتو، أن زائرا أجنبيا من المشاركين في تنظيم الألعاب أصيب بالفيروس، ولم يكشف المسؤول الياباني عن جنسية الشخص الذي ثبتت إصابته.

وتقام ألعاب طوكيو الأولمبية بدون جماهير، بعد أن تأجلت عاما بسبب جائحة كورونا، في حين تزداد المخاوف من انتشار العدوى لا سيما مع بدء المنافسات المقرر لها أن تنطلق يوم الجمعة المقبل.

يشار إلى أن رئيس الوزراء الياباني يوشيهدي سوغا أعلن فرض حالة طوارئ صحية في العاصمة طوكيو خلال فترة الأولمبياد، لمواجهة ارتفاع أعداد الإصابات المحتملة بفيروس كورونا.

عربيا، أعلنت تونس أمس الجمعة، تسجيل 205 وفيات جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، خلال 24 ساعة، فضلا عن 6787 إصابة.

وأوضحت وزارة الصحة التونسية في بيان لها، أن إجمالي الإصابات بالفيروس ارتفع إلى 533 ألفا و274 إصابة، منها 17 ألفا و214 وفاة، و424 ألفا و786 حالة تعاف.

وتشهد البلاد تزايدا ملحوظا في إصابات كورونا، والأسبوع الماضي، قالت وزارة الصحة إن تونس تشهد موجة وبائية غير مسبوقة تتميز بانتشار واسع للسلالات المتحورة ألفا ودلتا في معظم الولايات، مع ارتفاع في معدل الإصابات والوفيات.

من جهتها، سجلت الجزائر 1197 إصابة بفيروس كورونا، وهو أكبر عدد من الإصابات خلال يوم واحد منذ ظهور الوباء في آذار العام الماضي، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة -أمس الجمعة- في نشرتها اليومية حول الوضع الوبائي في البلاد.

وفي السياق، تعهد زعماء دول منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي (أبيك)، ومن بينهم الرئيس الأميركي جو بايدن والروسي فلاديمير بوتين والصيني شي جين بينغ، أمس الجمعة بالعمل على توسيع نطاق مشاركة وتصنيع لقاحات الوقاية من كوفيد-19 لمكافحة الجائحة.
» انضم إلى "قناة السومرية" على يوتيوب الآن، أنقر هنا 

كورونا اليوم

دوليات

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية