اعلان

نصيف تكشف عن قيام ضابطين بانتزاع اعترافات بالقوة من ابن شقيقها

2019-06-27 | 15:04
نصيف تكشف عن قيام ضابطين بانتزاع اعترافات بالقوة من ابن شقيقها
10,177 مشاهدة

كشفت النائبة عالية نصيف، الخميس، عن انتزاع اعترافات بالقوة من ابن شقيقها الموقوف في مركز شرطة المثنى من قبل ضابطين برفقة موظفين بمفتشية وزارة الداخلية، مطالبة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى التدخل الفوري.

وقالت نصيف في حديث لـ السومرية نيوز، "جاء قبل قليل اثنان احدهما يدعى عقيد فراس والاخر يدعى عقيد حيدر الى مركز شرطة المثنى الذي فيه معتقل ابن اخي ومعهما اثنان من المفتشية وقاموا بطرد مدير المركز ثم قاموا بضرب ابن اخي ووعوه على اعترافات جديدة بانه اخذ 45 الف دولار".

وأضافت نصيف، "اتصلنا بوزير الداخلية وطلبنا منه ان يتم التحرز على ابن اخي لانهم يقومون بضربه واخذ منه اعترافات جديدة، ووصل الى مركز الشرطة بعد ذهابهم مباشرة مدير مكتب وزير الداخلية، حيث اخبره ابن اخي انهم ضربوه واخذوا منه اعترافات جديدة، وثبت مدير مكتب الوزير هذه الاعترافات واوصلها الى الوزير وحين اتصلنا بالوزير قبل قليل اخبرنا بانه على علم بالتفاصيل وطلب منا ان نترك الموضوع عليه".

واكدت نصيف أن "تدخل رئيس مجلس الوزراء الآن اصبح ضروريا جدا لأن الأمر تحول الى عمل مافيات وسيكون خطره اكبر بحال عدم التحرك فورا وانقاذ ابن اخي وانقاذنا من هذه العصابات".

يذكر أن نصيف اتهمت، اليوم الخميس، المفتش العام لوزارة الداخلية جمال الاسدي بـ"مراقبة" الهواتف التابعة لها وعائلتها، مطالبة رئيسي الجمهورية والوزراء بالتدخل المباشر لحمايتهم من خطره، بحسب تعبيرها.

+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
Messenger
telegram
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية