اعلان

نائب عن الانبار: استخدام البراميل المتفجرة في الفلوجة جرائم بحق الانسانية

2014-05-11 | 06:39
نائب عن الانبار: استخدام البراميل المتفجرة في الفلوجة جرائم بحق الانسانية
8,472 مشاهدة


اتهم النائب عن محافظة الانبار خالد العلواني، الاحد، قوات الجيش العراقي باستخدام "البراميل المتفجرة" في معاركه بالفلوجة، معتبرا ذلك "جرائم بحق الانسانية"، فيما اشار الى شراء ذمم بعض شيوخ العشائر من قبل الحكومة "لقتل ابناء الفلوجة والانبار".

السومرية نيوز/ بغداد
اتهم النائب عن محافظة الانبار خالد العلواني، الاحد، قوات الجيش العراقي باستخدام "البراميل المتفجرة" في معاركه بالفلوجة، معتبرا ذلك "جرائم بحق الانسانية"، فيما اشار الى شراء ذمم بعض شيوخ العشائر من قبل الحكومة "لقتل ابناء الفلوجة والانبار".

وقال العلواني في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "قوات الجيش استخدمت البراميل المتفجرة في محافظة الانبار، مشابه لما يتم استخدامه في سوريا"، معتبرا في الوقت ذاته هذا الامر "جرائم ضد الانسانية واهالي الانبار".

واضاف العلواني أن "الجيش يقاتل ابناء الفلوجة والانبار، واذا كان هناك مسلحين فلدينا تجربة سابقة مع الامريكان عدما ساندوا ابناء العشائر والصحوات المحاربة المسلحين في المناطق الغربية"، رافضا في الوقت ذاته اتهامهم بـ"الإرهابيين وداعش"، مشيرا الى ان "الحكومة قامت بشراء ذمم بعض شيوخ العشائر لقتل ابناءهم وترك السياسيين وممثلين المحافظة وتسقيطهم سياسيا".

ولفت العلواني وهو نائب عن ائتلاف متحدون الى أن "الحل الافضل لحل ازمة الانبار يكون سياسيا عبر الحوار وليس عسكريا واستخدام قوات الجيش وشيوخ العشائر لقتل ابناء الفلوجة والرمادي".

 واكد رئيس الحكومة نوري المالكي، خلال استقباله ببغداد، اليوم، قائد القوات المركزية الامريكية لويد اوستن ان القوات العراقية ستبقى تلاحق عناصر "داعش" لحين القضاء عليهم في الانبار والعراق عامة، فيما اشاد أوستن بالخطة المتبعة لتحرير مدينة الفلوجة.

وطالب عضو مجلس محافظة الانبار طه عبد الغني، اليوم الاحد، بايقاف العمليات العسكرية في المحافظة، داعيا الحكومة الى توفير الامن للنازحين قبل مطالبتهم بالعودة لمناطقهم، فيما اكد ان الجهات السياسية المطالبة باستمرار العمليات العسكرية بالمحافظة تمت تعريتها وتعمل لتنفيذ اجندات خارجية.

وأعلن قائد عمليات الأنبار الفريق رشيد فليح، اليوم الأحد (11 من أيار 2014)، عن استمرار الاشتباكات لليوم الثالث على التوالي بين قوات من الجيش العراقي وعشرات المسلحين في مناطق السجر شمالي الفلوجة، والنعيمة جنوبها، فيما أوضح أن مروحيات الجيش تواصل قصف أحياء بالمدينة يتركز فيها المسلحون.

وشهدت مدينة الفلوجة، اليوم الاحد، مقتل شخصين واصابة 11 آخرين اثر سقوط قذائف هاون على مناطق متفرقة من المدينة، وفق ما اعلنه متحدث باسم مستشفى الفلوجة العام.

وبدأت قوات الجيش العراقي عملية أمنية واسعة لاقتحام مدينة الفلوجة مدعومة بغطاء جوي، إلا أن السيطرة على المدينة تواجه عقبات عدة أبرزها سقوط ضحايا من المدنيين، وإلحاق أضرار كبيرة بالبنى التحتية.

ويسيطر مسلحون، غالبيتهم من تنظيم "داعش" على مدينة الفلوجة ومناطق متفرقة في مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار، وذلك منذ اقتحام الجيش مطلع العام الحالي لساحات الاعتصام.
» انضم إلى "قناة السومرية" على يوتيوب الآن، أنقر هنا
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية