اعلان

اعتماد إستراتيجية "قضم الأرض" لطرد "داعش" من بعض المناطق شمال شرقي بعقوبة

2014-09-29 | 05:46
اعتماد إستراتيجية "قضم الأرض" لطرد "داعش" من بعض المناطق شمال شرقي بعقوبة
4,307 مشاهدة


كشف مصد امني في ديالى، الاثنين، عن اعتماد ما اسماها إستراتيجية "قضم الأرض" لاستعادة مناطق شمال شرقي بعقوبة من قبضة "داعش"، فيما أكد أن التنظيم حول بعض القرى إلى اشبه بقنبلة موقوتة بسبب كثرة العبوات والألغام الأرضية التي زرعها.

السومرية نيوز/ ديالى
كشف مصد امني في ديالى، الاثنين، عن اعتماد ما اسماها إستراتيجية "قضم الأرض" لاستعادة مناطق شمال شرقي بعقوبة من قبضة "داعش"، فيما أكد أن التنظيم حول بعض القرى إلى اشبه بقنبلة موقوتة بسبب كثرة العبوات والألغام الأرضية التي زرعها.

وقال المصدر في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "الأجهزة الأمنية في ديالى تطبق إستراتيجية قضم الأرض من اجل استعادة السيطرة على قرى شمال قضاء المقدادية (30 كم شمال شرقي بعقوبة)، والتي يخضع الجزء الأكبر منها تحت سيطرة داعش منذ أكثر من شهرين".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "إستراتيجية قضم الأرض تتمحور في تقطيع أوصال منطقة شمال المقدادية الى أجزاء يجري تطهيرها واحدة تلو الأخرى"، مبينا أن "تلك الخطة ستتضمن قطع الإمدادات عن تنظيم داعش ومحاصرته ضمن نطاق ضيق استعدادا للضربة القاضية".

وأشار المصدر الى أن "تنظيم داعش جعل بعض قرى شمال المقدادية أشبه بقنابل موقوتة بسبب كثرة العبوات الناسفة والألغام الأرضية فيها، فضلا عن تفخيخ عشرات المنازل السكنية"، موضحا أن "التخلص من العبوات هو أهم العوامل التي تعيق تقدم القوات الأمنية".

يذكر أن تنظيم "داعش" يسيطر على أجزاء واسعة من قرى شمال المقدادية منذ شهر تموز الماضي، في حين تمكنت القوات الأمنية في تحرير بعضها في الأسبوعين الماضيين.
» انضم إلى "قناة السومرية" على يوتيوب الآن، أنقر هنا
+A
-A
facebook
Twitter
Whatsapp
telegram
السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق السومرية - أخبار العراق
Messenger
telegram
اعلان
اعلان
شاهدها هسه
المزيد
نعم
نعم
كلا
كلا
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
النتائج تعكس آراء المشاركين وليست قياساً للرأي العام.
إشترك بنشرتنا الاخبارية
انضم الى ملايين المتابعين
إشترك
حمل تطبيق السومرية
المصدر الأول لأخبار العراق
إشترك بخدمة التلغرام
تحديثات مباشرة ويومية